خبراء: زيارة روحاني لباكستان تحمل هدفًا واقعيًا

اعتبر خبراء باكستانيون، أن زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى باكستان، تحمل هدفا واقعيا، يتمثل في رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين، إلى خمسة مليارات دولار، من خلال تصدير الغاز والطاقة وإنشاء روابط بين موانئ البلدين.

وقال، “إكرام سهكل” الخبير الأمني الباكستاني، فى تصريح صحفى، اليوم الأحد، حول زيارة روحاني لبلده، “أدركت إيران أن باكستان محايدة في السياسة التي تتبعها مع البلدان العربية، وأنها لن تكون جزءا من مواقف بعض الدول العربية تجاه إيران، غير أنها ستعارض أي تدخل ضد العرب”.

ولفت سهكل، أن الزيارة تعد الأولى بعد 14 عاما من الجانب الإيراني إلى باكستان، على مستوى رئيس الدولة، مضيفا أن” الزيارة تعد مؤشرا لتطور العلاقات السياسية بين الجانبين”.

من جانبه، لفت الخبير الاقتصادي الباكستاني “أشفق حسن”، أن الزيارة التي جاءت عقب رفع العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي، ستؤثر على التجارة المتبادلة بين البلدين بشكل إيجابي.

واستذكر حسن، إعلان الجانبين خلال الزيارة عن هدفهما في رفع حجم التبادل التجاري إلى خمسة مليارات دولار، قائلا إن “تحقيق ذلك ممكنا، وأن إقامة الروابط بين ميناء تشابهار الإيراني، وجوادر الباكستاني، سيساهم في تحقيق ذلك، فضلا عن أن الزيارة ستساهم في تعزيز التعاون بمجالات الغاز والطاقة”.

ويخدم مشروع أنبوب الغاز بين إيران وباكستان مصلحة كلا البلدين من خلال تصدير الغاز لكل من باكستان، والهند، والصين معًا، في ظل أزمة طاقة وكهرباء كبيرة تعاني منها باكستان، بسبب عجز هائل بآلاف الميغاواطات، وتواجه البلاد انقطاعات مستمرّة في التيار الكهربائي.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، وصل إسلام أباد، أمس الأول الجمعة، في زيارة رسمية استغرقت يومين، تلبية لدعوة رئيس الوزراء الباكستاني، نواز شريف، وتمحورت حول الطاقة، والتجارة، والتعاون السياسي.

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

مصريون يسخرون من إنشاء السيسي مركزا لزراعة الأعضاء لبيع أجسادهم بعد إفلاسه

أعلن وزير الصحة المصري أن عبد الفتاح السيسي، طالب الحكومة بإنشاء أكبر مركز إقليمي لزراعة …