خبير اجتماعي: 5 أسباب وراء الإدمان في مصر

فى اليوم العالمى لمكافحة الإدمان، للأسف مازالت مصر تحت سيطرت المخدرات، فكل يوم تزيد نسبة المدمنين عن اليوم السابق له، فمعدل الإدمان بمصر قد وصل إلى 2,4% من السكان، ومعدل التعاطى لـ10.4% ، كما أن نسبة تعاطى السيدات ارتفعت بشكل ملحوظ حيث وصلت إلى 20 %، لذلك أصبح الأمر أكثر خطورة وشبح الإدمان دق أبواب مجتمعاتنا.

وفى هذا الصدد يستعرض أخصائى علم الاجتماع 5 أسباب وراء الإدمان فى مصر وفقاً لحديث الدكتورة ” فدوى عبد المعطى” اخصائى علم الاجتماع أهمها :

– الدراما: تعد الدراما من أكثر العوامل التى ساعدت على انتشار هذه الظاهرة فالمسلسلات والأفلام ركزت على عالم العشوائيات والمدمنات وعادة ما يلعبون أدوار الأبطال ويظهرون الجانب الإيجابى منهم، مما يجعلهم نماذج يحتذى بها بالنسبة للمراهقين.

– الثراء الفاحش: أيضًا الثراء الفاحش وتجريب كل شىء بالنسبة للطبقات العليا من الهرم الاجتماعى تفتح باب جديدة أمام هذه الأفراد المنتمية لهذه الطبقة لتجريب أشياء جديدة ربما يجدون فيها السعادة ويجدون بها ما يكسر الملل.

– تعدى خطوط الفقر: هذه النقلة الكبيرة بين الغناء والفقر ربما تؤدى إلى نفس النتيجة أيضاً وهى التعاطى والإدمان من أجل نسيان المشاكل ومحاولة الهروب من الواقع القاسى، لذلك أكبر نسبة للإدمان بين العشوائيات وعادة ما تكون الحقن والبرشام نظراً لانخفاض أسعارهم.

 – التربية الخاطئة: النشأة الخاطئة هى أيضًا من أهم العوامل وراء اكتساح هذه الظاهرة لمجتمعاتنا، فالقمع والعنف ومحو الشخصية والتسيب والانحلال وعدم المراقبة كلها من أهم الأشياء التى تدفع ابناء الأسر إلى تعاطى المخدرات فى بعد عن مراقبة أبائهم.

– البطالة: أثبتت الدراسات الخاصة بتعداد المدمنين ومتعاطى المخدرات فى مصر على أن النسبة الأكبر لهم تكون من بين العاطلين والمتقاعدين عن العمل، لذلك فهى من أهم الأسباب التى تؤدى بالفرد لبئر التعاطى دون نهاية.

شاهد أيضاً

مصادر حقوقية : أمن السلطة يواصل اعتقال الطلبة والمحررين

واصلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية اعتقالاتها، بحق نشطاء وطلبة الجامعات وأسرى محررين من سجون …