خبير سدود: “النهضة” معرض للانهيار في أي لحظة والتدفقات المائية لمصر تراجعت


أكد خبير هندسة السدود د. محمد حافظ؛ أن سد النهضة فيه عيوب فنية كبيرة، منها فوالق وكهوف كافية لانهياره في أي لحظة، مضيفا أن تلك العيوب “كانت سببا في اغتيال وقتل من تسببوا بها، وتم استدعاء شركات أجنبية من بينها شركات صينية حتى يمكن التغلب على تلك العيوب، مشيرًا إلى أن مرحلة ملء سد النهضة الأولى على التدفقات المائية لبحيرة ناصر بمقدار 7 مليار متر مكعب.

وحول التعبئة الأولى للسد قال، في حوار مع عربي 21، إنها “أثرت كثيرا على مصر، وخاصة منسوب بحيرة ناصر، ومع ذلك فإن إثيوبيا تحاول التهوين من هذه الأضرار، بل الأكثر من ذلك، هو نيتها في إكمال ملء السد بداية من تشرين الثاني/ نوفمبر القادم والانتهاء من ذاك عام ٢٠٢١، وهو ما يمثل خطرا كبيرا على دول المصب، ويمثل خلافا كبيرا بين الدول الثلاث.

وأضاف أن هناك تطور خطير في أزمة سد النهضة بعد الملء الأول، حيث إن هذا الملء وفقا لاتفاقية مبادئ سد النهضة، هو ملء غير شرعي ويعتبر اختراقا واضحا لبنود الاتفاقية. والإصرار على الملء بشكل منفرد  يعكس قدرا عاليا من العنجهية، ويرسم ملامح مسار التفاوض المستقبلي على باقي بنود اتفاقية المبادئ.

وأشار إلى أن الملء الأول، الذي يعادل قرابة 4.9 مليار متر مكعب، سوف يؤثر في نهاية العام المائي الحالي على إجمالي التدفقات الطبيعية التي كانت تصل لبحيرة ناصر من فرع النيل الأزرق، فعلى الرغم من حجم التعبئة لم يزد عن 4.9 مليار متر مكعب نظريا، إلا أنه قد يصل لقرابة 7 مليار متر مكعب، وذلك لو أضفنا حجم الفواقد في قاع البحيرة، وعليه فمن المنتظر أن تعاني بحيرة ناصر من انخفاض قدره 7 مليار متر مكعب لهذا العام.

حجز إثيوبيا لقرابة 4.9 مليار متر مكعب فقط خلال فترة الفيضان الحالية، هو بهدف إجراء تحميل تجريبي على العناصر الإنشائية للسد الخرساني والتأكد من متانة أجزائه، وفي حالة نجاح نموذج المحاكاة التي تجريه إثيوبيا اليوم على السد الخرساني، فمن المنتظر أن تبدأ إثيوبيا في استكمال الملء بداية من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2020 حتى نهاية آذار/ مارس ، وذلك بغرض تخزين التدفقات الشهرية القادمة، وملء الخزان حتى منسوب 572 فوق سطح البحر، وهو منسوب كاف لتشغيل التروبينات المنخفضة بشرط  2021 حتى وصول سعة البحيرة لقرابة 11 مليار متر مكعب.

وتابع، أن سد النهضة صار أمرا واقعا، والسير على هدي اتفاقية مبادئ 2015 لن يأتي لمصر والسودان بأي نتيجة، ولذلك فهناك فرصة أفضل للدولتين بالخروج من اتفاقية مبادئ سد النهضة وسحب القضية كلها إلى البند السابع لميثاق الأمم المتحدة لفض النزاعات بين الدول، ويكون الطلب الأساسي لدولتي المصب هو إصدار قرار أممي يلزم إثيوبيا بملء السد الخرساني، فقط بما يعادل قرابة 14.0 مليار متر مكعب عند منسوب 595 فوق سطح البحر، ومنع ملء سد السد الركامي الذي يخزن قرابة 60.0 مليار متر مكعب، إضافة لما يخزنه  السد الخرساني.

وأوضح خبير السدود، أن سد النهضة يتكون من سد خرساني بطول 1800 متر وارتفاع 155 مترا وبجانبه سد ركامي بطول 5000 متر وارتفاع 55 مترا، والهدف من السد الركامي هو إغلاق فجوة بين جبلين، بهدف زيادة سعة حجم بحيرة التخزين من 14 مليار متر مكعب لـ 74 مليار متر مكعب، وقد تم تركيب 16 توربينا بالسد الخرساني لتوليد كمية من الطاقة الكهربائية تعادل 6450 ميغاوات، إلا أنه بعد أن تولت إحدى الشركات الصينية أمر السد بعد طرد شركة (ميتك) العسكرية الإثيوبية من الموقع، تم إغلاق فتحات 5 توربينات منه، وتخفيض عدد التوربينات لـ11 بطاقة إنتاجية تعادل قرابة 4125 ميغاوات فقط، وذلك نتيجة أخطاء تصميمية بالسد، كان المهندس التنفيذي للسد يخفيها وتسببت في اغتياله شهر تموز/ يوليو 2018.


Comments

comments

شاهد أيضاً

دفن الشهيد عصام العريان ليلا في حراسة مشددة للشرطة والجيش بمقبرة المرشدين

تم دفن جثمان الشهيد الدكتور عصام العريان ليلا مساء أمس تحت حراسة أمنيه مشددة من …