خبير: كلام السيسي عن فاتوة المياه خطة معدة

تحدث قائد الانقلاب العسكري، عن أسعار مياه الشرب وزعم أنها تكلف العسكر مليارات للدعم، بما يشير إلى أن هناك خطة لرفع الأسعار، معدة سلفًا وسوف ترتفع تدريجيًّا خلال السنوات الخمس القادمة.

وقال خالد جمعة محمود جمعة، مدير إدارة التحليل الاقتصادي وتقييم الأداء بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي: “إن دعم مياه الشرب سنويًّا الذي تحصل عليه الشركة القابضة من الدولة يبلغ 750 مليون جنيه، ونحتاج إلى من 2- 3 مليارات بما في ذلك أعمال الصيانة والإنتاج ومستوى الخدمة.

وأضاف أن زيادة أسعار الكهرباء على الشركة رفع أسعار التكلفة، في محطات المياه، وهناك بعض محطات رفع المياه تتعرض لقطع الكهرباء بسبب عدم سداد الفواتير، مشيرًا إلى أن هناك قضايا مرفوعة من شركة الكهرباء على شركة المياه، وبعضها يحكم بالتعويض لصالح الكهرباء.

وأوضح أن إيرادات فواتير المياه للشركة القابضة قبل الزيادة الأخيرة المقررة تبلغ 8 مليارات و40 مليونًا، وسوف تبلغ بعد الزيادة في نهاية عام 2016 قرابة 11 مليارًا و800 مليون.

وحول احتساب الشرائح المشتركة في المياه، قال جمعة إن الشريحة الأولى تبدأ من صفر إلى 10 أمتار مكعب، ويبلغ سعر المتر لها الآن 30 قرشًا، بينما كانت قبل الزيادة 23 قرشًا أي زيادة 7 قروش، موضحًا أن هذه الشريحة تمثل 75% من نسبة اشتراكات المنازل واستهلاكها يبلغ 16% من كمية استهلاك المياه.

ويبلغ سعر المتر المكعب وفقا للأسعار الجديدة التي بدأت في يناير 2016، الشريحة الأولى من صفر إلى 10م مكعب (محدودي الدخل) بـ30 قرشًا، وللشريحة الثانية من صفر إلى 20م مكعب يبلغ سعر المتر فيها 70 قرشًا، وللشريحة الثالثة من صفر إلى 30 مترًا مكعبًا تبلغ سعر جنيه و5 قروش، وللشريحة الرابعة من صفر إلى 40 مترًا مكعبًا يبلغ سعرها جنيهًا و 35 قرشًا، وللشريحة الخامسة والأخيرة للمنازل من صفر إلى 50 قرشًا ويبلغ سعرها جنيهًا و55 قرشًا.

وتخطط حكومة الانقلاب لرفع أسعار المياه تدريجيًّا على 5 سنوات حتى 2019، ليبلغ سعر المتر المكعب للشريحة الأولى (محدودي الدخل) 45 قرشًا، وللشريحة الثانية من صفر إلى 20م مكعب، يبلغ سعر المتر فيها جنيهًا و10 قروش، وللشريحة الثالثة من صفر إلى 30 مترًا مكعبًا تبلغ سعر جنيه و85 قرشًا، والشريحة الرابعة من صفر إلى 40 مترًا مكعبًا، يبلغ سعرها جنيهَين و70 قرشًا، وللشريحة الخامسة والأخيرة للمنازل من صفر إلى 50 قرشًا يبلغ سعرها 3 جنيهات و 25 قرشًا.

وأضاف أن المنازل تمثل 70% من استهلاك المياه العام في مصر، موضحا أن الفاتورة يضاف إليها 51% من قيمتها صرف صحي بناء على حجم فاتورة الاستهلاك، بالإضافة إلى 2.5 جنيه شهريًّا تحت مسمى استدامة المياه.

وأكد أن أسعار المياه لم تتحرك منذ عام 1995، وأن شريحة محدودي الدخل التي تمثل 75% من المشتركين يتم دعمها بـ120 قرشًا للمتر المكعب الواحد، إذ إن تكلفة متر المياه المكعب على الشركة للمنزل 150 قرشًا.

تجد الإشارة إلى أن فاتورة المياه كانت تحصّل كل شهرين وفي الوقت الحالي يتم التجهيز لإصدارها شهريًّا.

شاهد أيضاً

الجارديان تكشف تفاصيل جديدة لانقلاب بن سلمان على نايف وعلاقة قطر

كشف مقال للكاتب “أنوج تشوبرا”، نشرته صحيفة “الجارديان” البريطانية، تفاصيل مثيرة عن كواليس الانقلاب الذي …