“داعش” يفرض على السوريين تحطيم “الأطباق اللاقطة” قبل رمضان

أصدر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، بياناً يفرض على المدنيين في مناطق سيطرته، تسليم أطباق استقبال القنوات الفضائية، لما يسمى “بديوان الحسبة” أو تحطيمها، قبل بداية شهر رمضان.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة “إندبندنت” البريطانية، أطلق التنظيم حلمة دعائية قال إنها تمثل “حرب الإعلام” ضد الأعداء، بهدف إيقاف تأثير “القنوات الصليبية” على حد وصفه.

وتظهر لقطات فيديو التقطت في الرقة ودير الزور، وغيرها من المناطق في سوريا والعراق، عناصر داعش وهم يقومون برمي الأطباق اللاقطة من المباني إضافة إلى مشاركة رجال وأطفال من الأهالي في تكسير الأطباق وأجهزة استقبال القنوات الفضائية، وذلك عبر القفز عليها، أو استخدام المطارق والفؤوس لتحطيمها.

ويقول أحد عناصر داعش إن “الخردة المعدنية للأطباق اللاقطة ستستخدم لصناعة العبوات الناسفة، فيما يعلق داعشي آخر بقوله: “هذا عمل شيطاني.. حطموه وكسروه”.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …