أخبار عاجلة

دراسة : المضادات الحيوية تسبب مشاكل صحية فى القلب


أظهرت  دراسة كندية حديثة، أن مضادات حيوية تستخدم على نطاق واسع لمكافحة الجراثيم، يمكن أن تؤدي إلى حدوث مشاكل صحية في القلب.

الدراسة أجراها باحثون بكلية الطب جامعة كولومبيا البريطانية في كندا، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية (Journal of the American College of Cardiology) العلمية.

وأجرى الفريق دراسته لاكتشاف تأثير مضادات “الفلوروكينولون-Flouroquinolones” على صحة القلب، وهي مضادات حيوية لها نشاط واسع الطيف ضد الجراثيم، ويندرج تحتها مضادات مثل “سيبروفلوكساسين- Ciprofloxacin”.

وأوضح الباحثون أن بعض الأطباء يفضلون وصف “الفلوروكينولونات” على المضادات الحيوية الأخرى بسبب الطيف الواسع من النشاط المضاد للبكتيريا.

وقارن الفريق بين “الفلوروكينولونات” مضادين آخرين يستخدمات لمكافحى العدوى البكتيرية هما “الأموكسيسيلين- Amoxycillin” و”الإزيثروميسين- Azithromycin”.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، قام العلماء بتحليل بيانات من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، بالإضافة لبيانات من التأمين الصحي في الولايات المتحدة، للعلاجات الموصوفة للأمراض بالإضافة للجرعات المقررة ومدة العلاج.

واختار الباحثون عينة عشوائية من المرضى الذين تناولوا مضادات حيوية، بلغت أكثر من 125 ألف مريض.

ورصد الباحثون 12505 حالة إصابة بقلس الصمام الأبهري بين من تناولوا مضادات “الفلوروكينولون” الحيوية، وكان الخطر الأكبر للإصابة بهذه الحالة المرضية في غضون 30 يوما من تناول العقار.

ووجد الباحثون أن من تناولوا مضادات “الفلوروكينولون” كانوا أكثر عرضة بمعدل 2.4 ضعفًا للإصابة بقلس الصمام الأبهري، مقارنة مع من تناولوا “الأموكسيسيلين” أو “الإزيثروميسين”.

ويأمل الباحثون أن تساعد دراستهم في إعلام الجمهور والأطباء أنه إذا كان المرضى الذين يعانون من مشاكل في القلب، لأسباب مجهولة، فربما يكون مضادات “الفلوروكينولون” الحيوية سببًا في حدوث تلك المشاكل.

وطالب الفريق بإجراء مزيد من الدراسات لاكتشاف الآثار الجانبية لمحتملة لتلك المضادات على صحة القلب، وإذا تم تأكيد تلك النتائج مرة أخرى، فإن ذلك قد يكون كافيا لدفع الأطباء إلى وصف فئات أخرى من المضادات الحيوية لمكافحة العدوى، وذلك حفاظا على صحة القلب.

 

وقلس الصمام الأبهري هي حالة تحدث عندما لا ينغلق الصمام الأبهري في القلب بإحكام، يسمح قلس الصمام الأبهري لبعض الدم الذي تم ضخه من غرفة الضخ الرئيسية في القلب (البطين الأيسر) بالتسرب مرة أخرى إلى داخله.

ويمكن لقلس الصمام الأبهري أن يتسبب في حدوث مضاعفات صحية منها فشل القلب والعدوى التي تؤثر على القلب، مثل التهاب الشغاف وعدم انتظام ضربات القلب، والوفاة.

 وفى نفس السياق كشفت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فى تقرير لها اليوم، أن أخذ فئة من المضادات الحيوية الموصوفة عادةً قد يضاعف فرصك لحدوث “تسرب صمام القلب ” مما يسبب فشل القلب.

وقالت، إن المضادات الحيوية من مجموعة   “الفلوروكينولون”، شائعة الإستخدام لعلاج التهابات الصدر، والتهاب المسالك البولية.

يصف الأطباء أكثر من 600 ألف منها كل عام، باعتبارهم يعالجون مجموعة من البكتيريا، وقد وجد الباحثون الأمريكيون أنها تؤدى إلى تضاعف فرص حدوث تسرب بصمام القلب القاتل.

تشير الدراسة إلى أن تناول فئة شائعة من المضادات الحيوية قد يزيد من ضعف فرصك في الإصابة بأمراض خطيرة في القلب، ووجد الباحثون أن المرضى الذين يستخدمون الفلوروكينولون لديهم خطر أكبر في الإصابة بمضاعفات على القلب، مما قد يؤدي إلى فشل القلب.

 تابعت :تستخدم الأدوية عادة لعلاج كل شيء من التهابات الصدر، إلى التهابات المسالك البولية، ويعتبر بعض الأنواع الشهيرة من هذه المجموعة من من أكثر الأدوية الموصوفة.

درس الباحثون في جامعة كولومبيا البريطانية  125.020 مريضًا تناولوا المضادات الحيوية في العام الماضي.

وقد وصف البعض الفلوروكينولون، “وهو الإسم العلمى للمجموعة “، بينما تناول البعض الآخر أنواع أخرى من المضادات الحيوية.

 

اكتشف فريق البحث 12505 حالة من تسرب الصمام، والتي يمكن أن تؤثر على كيفية تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم.

واقترح الدكتور ماهيار إتمينان المؤلف الرئيسي للدراسة  أن الفلوروكينولون يتم وصفه بشكل مفرط.

 

وأضافت الصحيفة، إن هذه الفئة من المضادات الحيوية تحقق نتائج جيدة لمعظم الحالات، وخاصة فى علاج الإلتهابات، لكن اعطائها بدون داعى قد تسبب كلا من مقاومة الجسم للمضادات الحيوية، وكذلك مشاكل خطيرة في القلب.

وتشير الأرقام إلى أن أكثر من 675 ألف من مجموعات الفلوروكينولون تم الإستغناء عنها من قبل الأطباء، والممارسين الآخرين في إنجلترا وحدها، وبنفس الكمية تقريبًا في المستشفيات.=

 

ولكن كانت هناك ادعاءات بأن العقاقير التي تعتبر آمنة، يمكن أن يكون لها آثار جانبية، مثل تمزق الأوتار، ومشاكل المفاصل، وآلام الأعصاب.

بين عامي 1990و 2018، كان هناك ما يقرب من 11 ألف رد فعل سلبي و 107 حالة وفاة أبلغ عنها في بريطانيا لمضادات حيوية من مجموعة  الفلوروكينولون.


Comments

comments

شاهد أيضاً

بايدن يرشح امرأة مسلمة لتولي محكمة فيدرالية بنيويورك

يعتزم الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، الأربعاء، ترشيح امرأة مسلمة لمنصب قاضٍ فيدرالي؛ وذلك للمرة الأولى …