دعاوى تطالب حكومة الجزائر بإصدار قانون لتجريم الاستعمار الفرنسي

قال الدكتور الدكتور محمد أوجرتني أستاذ التاريخ بجامعة قسنطية  الجزائرية أن العلاقة بين الجزائر وفرنسا متوترة على طول الخط بسبب أطماع الأخيرة فى بلاده قبل عام 1830، ثم مرحلة ما بعد 1830 حتى الاستقلال  والتي طبعتها المعاملة  الوحشية للاستعمار الفرنسي الاستيطاني للشعب الجزائري الذي مارس حرب ابادة  وطمس لهوية الشعب ومقومات الدولة.
جاء ذلك خلال خلال منتدى عقدته جبهة التغيير الجزائرية فى ذكرى مجازر 5 مايو الفرنسية فى الجزائر وذلك تحت عنوان ” أزمة العلاقات الجزائرية الفرنسية بين الصورة والحقيقة”.
ودعا المنتدى الحكومة الجزائرية إلى تبنى قانون يجرم تمجيد الاستعمار الفرنسى،على أن يكون المسئول الجزائرى قويًا لتعامل فرنسا الجزائر على كونها دولة ذات سيادة حقيقية.
وأكد المنتدى أن جرائم الاستعمار لن ينساها الشعب الجزائري الذي لايزال يطالب فرنسا بالاعتذار ورفض المسؤولين الفرنسيين دلك بمبرر ان الابناء لا يمكنهم الاعتذار عن اخطاء الاباء واصدارهم قانون تمجيد الاستعمار ما اعتبره الشعب الجزائري اهانة اضافية له .

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …