دعوى قضائية بلبنان ضد “حزب الله” وإسرائيل على خلفية انفجار مرفأ بيروت


رفع محامون لبنانيون، الخميس، دعوى قضائية ضد أمين عام “حزب الله” حسن نصر الله، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على خلفية انفجار مرفأ بيروت.

وأفاد بيان صادر عن 4 محامين (مستقلين)، بأنه تم التقدم بـ”إخبار قضائي (بلاغ) ضد نصر الله ونتنياهو في جرم تفجير المرفأ”.

وقال المحامي طارق شندب، صاحب مبادرة البلاغ، في البيان، إن الإخبار ضد نصر الله تضمّن “جرائم تهريب السلاح عبر مرفأ بيروت، والتسبب بالانفجار”.

وشمل أيضا “تهريب السلاح عبر معابر برية شرعية وغير شرعية”.

واعتبر شندب، أن تلك الأفعال “تقوض سلطة الدولة وتهدد السلم الأهلي بما يشكل جرائم قانونية”.

وطالب بـ”التحقيق مع المخبر ضدهما (نصر الله ونتنياهو) وإنزال أشد العقوبات التي ينص عليها قانون العقوبات اللبناني بحقهما”.

 وقال شندب، في تصريحات لـ”الأناضول”، إن “البلاغ ضد إسرائيل قائم على خبر نشرته صحيفة هآرتس العبرية عقب الانفجار، حول قصف إسرائيلي لمرفأ بيروت استهدف شحنة سلاح لحزب الله”.

وأشار شندب، إلى أن البلاغ استند أيضا إلى شهادات مواطنين أكدوا وجود طيران إسرائيلي في الأجواء اللبنانية لحظة وقوع الانفجار.

ودعا إلى إحالة الملف للمحقق العدلي المكلف في ملف تفجير المرفأ.

وفي 4 أغسطس/ آب الجاري، قضت العاصمة اللبنانية ليلة دامية، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف 171 قتيلا وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، في حصيلة غير نهائية، إضافة إلى دمار هائل في البنى التحتية. ونفى كل من نتنياهو ونصر الله أي علاقة لهما بهذا الانفجار.

فيما أفادت تقديرات رسمية لبنانية أولية، بأن الانفجار وقع في العنبر رقم 12 بالمرفأ، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة “نترات الأمونيوم” شديدة الانفجار، كانت مصادرة ومخزنة منذ عام 2014.

 ويزيد انفجار المرفأ أوجاع بلد يعاني منذ أشهر، تداعيات أزمة اقتصادية هي الأسوأ في تاريخه الحديث، واستقطابا سياسيا حادا، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

واشنطن بوست: سمعة أمريكا أصبحت في “الحضيض” بسبب ترامب وبقائه سيكون كارثة

قالت صحيفة “واشنطن بوست” إن الرئيس دونالد ترامب ضرب سمعة أمريكا في العالم، مشيرة إلى …