دفاع سائق توك توك المنوفية: تأخير إعلان وفاته يخدم الضابط المتهم

أكد فريق الدفاع عن محمد عبدالرازق، سائق “توك توك” المنوفية، أن المجني عليه من ضابط مرور مات داخل المستشفى، وأن عدم إعلان وفاته حتى الآن، لعدم مساءلة الضابط وحتى يتمكن من الهروب من العدالة.

 وقال علي شندي، المحامي عضو فريق الدفاع عن “سائق التوك توك” إنه تقدم بطلب للنيابة العامة بقسم شبين الكوم، لانتداب لجنة ثلاثية من الطب الشرعي لتأكيد وفاة المجني عليه من عدمه، مشيرًا إلى أنه لم تفصل النيابة العامة في الأمر حتى الآن، وأن وفاة المجني عليه ناتجة عن إهمال طبي أو خطأ طبى بمستشفى شبين الكوم التعليمي.

 وأضاف أحمد عبدالفتاح، عضو فريق الدفاع، أن ضابط الشرطة، المتهم بإطلاق النار على المجني عليه، أحد أقاربه مسئول كبير بالدولة، وتم استغلال اسمه وصلة القرابة من المتهم بقرار إخلاء سبيله بكفالة 5 آلاف جنيه، وأن المتهم عرض على أهل المجني عليه مبالغ مالية نظير التنازل عن القضية، ولكن زوجة سائق التوك توك رفضت.

 يذكر أنه تم الاعتداء على محمد عبدالرازق، 42 سنة، سائق “توك توك” بمدينة شبين الكوم، في كمين مرور من النقيب أحمد عبدالمنجى، ضابط مرور بالمنوفية.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …