رئيس “إسرائيل”: انتخابات رابعة تعني توجيه ضربة مؤلمة لدولتنا


حذّر رئيس دولة “إسرائيل” رؤوبين ريفلين، اليوم الثلاثاء، من مغبة انزلاق دولة الاحتلال إلى جولة “انتخابات رابعة”.

وقال ريفلين في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الاتصالات يوعز هندل “إذا أخذتمونا إلى هناك (جولة انتخابات مبكرة)، أيها المسؤولون المنتخبون من أي حزب، إذا أخذتمونا إلى ذلك الحضيض المروّع، سوف تُسقطون على هذا البلد ضربة قاسية ومؤلمة لا تغتفر، احترسوا منها، احترسوا جيدًا منها”.

وأضاف ريفلين، محذرا من الانتخابات “إنها غير ممكنة، لا يمكن أن نستمر في التعامل مع هذه الإمكانية، كما لو كانت احتمالًا منطقيًا بينما نعد موتانا”.

وكان ريفلين يشير إلى تلويح مسؤولين من حزب “الليكود” الذي يقوده رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بالانتخابات المبكرة، في ظل ارتفاع أعداد المصابين والوفيات بفيروس كورونا.

ويلوّح نتنياهو بالانتخابات، إثر تزايد الخلافات مع وزير الحرب بيني غانتس، حول ميزانية الدولة.

 وسينظر الكنيست غدا الأربعاء، في اقتراح مشروع قانون لتأجيل تقديم الميزانية لمدة 3 أشهر، لتفادي حل الكنيست، في حال عدم إقرار الميزانية قبل الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

وفي حال تم التوجه إلى انتخابات مبكرة، فإنها ستكون الرابعة منذ الانتخابات التي جرت في مارس/آذار 2019.

وقال هندل “الوحدة مثالية وليست ضرورة، دولة إسرائيل لا تحتاج إلى انتخابات الآن، نحن في أزمة لم نشهد مثلها منذ حرب يوم الغفران (مع مصر عام 1973)”.

وأضاف وزير الاتصالات الإسرائيلي “حان الوقت الآن لفعل كل شيء لمنع الانتخابات”.

وتواجه إسرائيل أزمات عديدة، حيث تشهد الحكومة خلافات بين نتنياهو وغانتس، كما تنظر محكمة إسرائيلية بلائحة اتهام ضد نتنياهو بتهم الفساد، فيما يشهد ارتفاعا مستمرا بأعداد المصابين بفيروس كورونا، مترافقا مع تأثيرات سلبية على المرافق الاقتصادية الإسرائيلية.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

ما هي أسباب فقد كميات هائلة من مياه الشرب في مصر؟

في الوقت الذي يكون فيه لكل نقطة مياه قيمتها، ما هي الأسباب وراء فقد كميات …