رئيس الوزراء البريطاني يزور إثيوبيا مطلع مارس المقبل

يُجري رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، زيارة إلى العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، مطلع الشهر المقبل، يلتقي خلالها مسؤولين في هذا البلد، وآخرين في الاتحاد الأفريقي، وفق مصدر دبلوماسي بريطاني.

وقال المصدر الذي يعمل في السفارة البريطانية بإثيوبيا، للأناضول، مفضلاً عدم ذكر هويته، إن كاميرون سيقوم مطلع مارس المقبل (لم يحدد تاريخاً بعينه)، بزيارة هي الأولى له منذ توليه منصب رئيس الوزراء، عام 2010، إلى أديس أبابا.

وأشار المصدر إلى أن كاميرون سيلتقي خلال زيارته التي لم تُعرف مدتها، نظيره الإثيوبي، هيلي ماريام ديسالين، وسيبحث معه مجمل التطورات في منطقة القرن الأفريقي.

كما سيلتقي رئيس الوزراء البريطاني، رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي، دلاميني زوما، وسيبحثان معاً، تعزيز التعاون الثنائي، وفق المصدر نفسه الذي لفت إلى أن نائب وزير خارجية بلاده، أوليفر روبنز، أنهى يوم أمس الخميس، زيارة له إلى أديس أبابا، استمرت يومين، التقى خلالها وزير الخارجية الإثيوبي، تيدروس أدهانوم.

وبحث اللقاء، أجندة زيارة كاميرون إلى البلاد، وملفات أخرى بينها الهجرة، والسلام، والأمن في المنطقة، ومكافحة الإرهاب.

وكان وزير الخارجية الإثيوبي، أثنى في تصريحات سابقة، على التعاون بين بلاده وبريطانيا في مجالات مكافحة الإرهاب، والأمن، والمخابرات، والهجرة، والدعم الفني الحيوي لجهود بلاده في تحقيق التحول الذي تنشده.

ولم يصدر عن السلطات الإثيوبية أو البريطانية أي بيان رسمي حول هذه الزيارة.

شاهد أيضاً

المعارضة المصرية بالخارج تنتخب أيمن نور رئيساً و20 عضوا بالمجلس الرئاسي

أجرى أعضاء اتحاد القوى الوطنية المصرية بالخارج أول انتخابات تنافسية لاختيار رئيس الاتحاد وعشرين عضوا …