رئيس الوزراء الفلسطيني: الاحتلال الإسرائيلي بدأ تنفيذ خطط ضم أراض فلسطينية


أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية اليوم الاثنين أن إسرائيل بدأت عمليا تنفيذ خطط ضم أراض فلسطينية، ما يتطلب تدخلا دوليا لمنع ذلك.

وقال اشتية، خلال افتتاحه الاجتماع الأسبوعي لحكومته في مدينة رام الله، إنه سيتم استكمال بحث الخطط المتعلقة بقرار القيادة الفلسطينية وقف العمل بكامل الاتفاقيات مع إسرائيل ردا على مخطط الضم.

وذكر أن القرار الفلسطيني المذكور تم اتخاذه “كون إسرائيل بدأت عمليا بممارسة إجراءات الضم لبعض الأراضي الفلسطينية”.

وطالب اشتية المجتمع الدولي بـ”التصدي لقرار الضم الإسرائيلي ومنع تنفيذه لما له من مخاطر جسيمة على فلسطين أرضا وشعبا … وعلى الأمن الإقليمي”.

كما طالب اشتية إسرائيل بوقف سياسة إطلاق نار من أجل القتل “التي تودي بأرواح شبابنا”، وذلك بعد مقتل شابين فلسطينيين خلال اليومين الماضيين.

وتطرق اشتية إلى اجتماع الدول المانحة (لجنة الارتباط الخاصة بتنسيق المساعدات للشعب الفلسطيني) المقرر غدا عبر الانترنت، ووصفه بأنه “مهم من ناحية توقيته وجدول أعماله”.

وأشار إلى أن الحكومة الفلسطينية ستقدم للاجتماع، الذي سيعقد بحضور 40 دولة ومؤسسة دولية على مستوى الوزراء، تقريرا شاملا حول الوضع الاقتصادي والمالي.

وأضاف :”المانحون هنا معنا لدعم الاقتصاد والمؤسسات وتعزيزها من أجل الوصول إلى إقامة دولة فلسطينية ذات سيادة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس وحق العودة للاجئين على أساس الشرعية الدولية والقانون الدولي”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

42 شركة إماراتية توقع اتفاقية مع شركتين اسرائيليتين بدعوى مكافحة كورونا

وقعت شركتان إسرائيليتان، اتفاقية مع عدد من الشركات الإماراتية، لتطوير حلول تكنولوجية للتعامل مع فيروس …