رئيس الوزراء اللبنانى السابق : العلاقة مع السعودية ستبقى متينة

أكد الرئيس السابق للحكومة نجيب ميقاتي خلال لقائه وفداً من مجلس العمل والاستثمار اللبناني في المملكة العربية السعودية أن العلاقة بين لبنان والسعودية كانت وستبقى متينة وقوية، لما يجمعنا من تاريخ وحاضر ومستقبل، ولما لدينا من تقاليد ومصالح مشتركة، حيث تمثل المملكة الشقيق الأكبر للبنان، دولة ومؤسسات وشعباً، والراعي والحاضن لجميع اللبنانيين أينما كانوا.

وقال: لا يمكن للبنان إلا أن يلاقي المملكة بوقوفه إلى جانبها وأن يحيي قيادتها الحكيمة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز»، داعياً جميع اللبنانيين إلى الحفاظ على هذه الأواصر والعمل على تمتينها وعدم تعريضها لنكسات نحن في غنى عنها.

ورداً على سؤال الوفد، قال ميقاتي إن تعريف سياسة النأي بالنفس التي انتهجها خلال ترؤسه الحكومة اللبنانية كان يقصد به إبعاد لبنان عن تداعيات الأزمة السورية ونيرانها في ظل الانقسام اللبناني الحاد في مقاربة هذه المسألة، والابتعاد عن الخلافات العربية، لكن في الوقت نفسه فإن لبنان لا يمكن أن يكون إلا ضمن الإجماع العربي في مقاربة أي مسألة.

شاهد أيضاً

تصاعد الخلافات بين نتنياهو وجيش الاحتلال ويتهمونه بتدمير إسرائيل

تصاعدت الاتهامات التي يواجهها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وسط حديث عن بلوغ التوتر بينه …