روسيا تستهدف تجمعاً احتفالياً لليهود بأوكرانيا بـ10 طائرات مسيرة

قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية، إن القوات الروسية استهدفت “عمداً” تجمعاً للإسرائيليين في أوكرانيا أثناء احتفالهم بعيد رأس السنة العبرية، مشيرة إلى أن تدخل كييف العسكري قد منع وقوع ضحايا أو إصابات.

بحسب الصحيفة، فإنه في الوقت الذي كان فيه آلاف الإسرائيليين الذي قدموا من تل أبيب، للاحتفال بعيد السنة العبرية، في مدينة أومان الأوكرانية، فإن القوات الروسية أطلقت ما لا يقل عن 10 طائرات انتحارية إيرانية بدون طيار من طراز “شهد -136” بغرض استهدافهم.

أشارت الصحيفة إلى أن القوات العسكرية الأوكرانية أسقطت خلال الأيام القليلة الماضية أكثر من عشر طائرات بدون طيار، تم إطلاق بعضها من أراضي شبه جزيرة القرم واستهدفت أومان.

بحسب تقييم كييف، أراد الروس التركيز على مواقع دينية ذات جمهور كبير.

من جانبه، قال مسؤول أمني أوكراني إن “الأعمال الإرهابية المخططة ضد مواطنين إسرائيليين هي أحد شروط نقل الطائرات الإيرانية بدون طيار إلى روسيا”.

في وقت سابق من هذا الأسبوع ، أعلنت أوكرانيا أنها ستقطع العلاقات مع إيران، مدعية أن “طهران تزود الجيش الروسي بطائرات بدون طيار”، وهي خطوة وصفها الرئيس فولوديمير زيلينسكي بـ”التعاون مع الشر”.

في الوقت نفسه، أفادت القوات الجوية الأوكرانية أنها أسقطت لأول مرة طائرة إيرانية بدون طيار كبيرة من نوع “محجر 6”. بعد أن أعلنت وزارة الخارجية في البلاد بالفعل عن تسليم الطائرات المسيرة.

كان سفير أوكرانيا في إسرائيل يفغن كورنينشوك، قد قال في مقابلة مع صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية في وقت سابق إن “اليهود الذين يسافرون إلى أومان في أوكرانيا سيخاطرون بحياتهم”.

وأشار كورنيتشوك إلى أنه في العام الماضي وصل أكثر من 30 ألفاً، معظمهم من إسرائيل وبعضهم من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا إلى أومان للاحتفال.

 

شاهد أيضاً

مؤتمر دولي حول حصار غزة غدًا الإثنين

يعقد مجلس العلاقات الدولية – فلسطين (مستقل)، غدا الإثنين، مؤتمرا دوليا في غزة، يتناول الحصار …