روسيا تنشر أحدث الأنظمة الصاروخية في جزر الكوريل

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو، أنَّه سيتم نشر منظومات صواريخ “بال” و”باستيون” الخاصة بالدفاع عن السواحل وطائرات بلا طيار من الجيل الجديد “إليرون-3” على أرض جزر الكوريل المتنازع عليها مع اليابان في عام 2016.

وقال شويجو، خلال اجتماع لهيئة القيادة بوزارة الدفاع، حسب “سبوتنيك”: “في العام الجاري، سيتم نشر منظومات صواريخ بال وباستيون للدفاع عن السواحل في جزر الكوريل بالإضافة إلى طائرات بلا طيار من الجيل الجديد إليرون-3”.

وتشهد جزر الكوريل على مدى الأعوام الأخيرة عملية بناء يُجرى تنفيذها بنشاط كبير، وسبق لسيرجي شويجو أن أعلن في شهر يناير الماضي، أنَّه على القوات المسلحة الروسية في العام الحالي أن تستكمل عملية إنشاء البنية التحتية العسكرية في جزر الكوريل، بالإضافة إلى الجزر الواقعة في منطقة القطب الشمالي.

يُذكر أنَّ جزر الكوريل تعتبر منذ زمن طويل مناطق متنازع عليها بين روسيا واليابان، حيث تزعم اليابان أنَّ جزر إيتوروب وكوناشير وشيكوتان التي تضمها سلسلة الكوريل، بالإضافة إلى أرخبيل خابوماي تعتبر أرضاً لها على أساس الاتفاقية الثنائية حول التجارة والحدود التي عقدها الطرفان في عام 1855.

واشترطت طوكيو لعقد اتفاقية سلام بين الدولتين “روسيا واليابان” التي لم يتم التوقيع عليها منذ نهاية الحرب العالمية الثانية إعادة هذه الجزر إلى السيادة اليابانية.

ويعتمد موقف موسكو من هذه القضية على أنَّ جزر الكوريل الجنوبية انضمت إلى الاتحاد السوفيتي وفقًا لنتائج الحرب العالمية الثانية، ولذلك فإنَّ السيادة الروسية لهذه الجزر تعتبر أمرًا لا شك فيه بسبب تمتعها بالطابع الرسمي القانوني الدولي.

Comments

comments

شاهد أيضاً

نيويورك تايمز: خفض معدلات إنتاج النفط يشير لتراجع تأثير بايدن على حلفائه بالخليج

علقت صحيفة “نيويورك تايمز” على قرار منظمة “أوبك +” بتخفيض إنتاج النفط، أنه يعبر عن …