زوجة مدير مكتب الرئيس مرسي تروي تفاصيل تعدي الشرطة عليه

روت منى المصري، زوجة مدير مكتب الرئيس محمد مرسى، الدكتور أحمد عبد العاطي، والمعتقل في سجن العقرب، تفاصيل ما حدث مع زوجها مؤخرا من انتهاكات، وخاصة خلال جلسة، الثلاثاء، أثناء محاكمته في قضية المعروفة إعلاميا بـ”التخابر مع قطر”.

وقالت إنه عند وصول زوجها، أمس، لمقر أكاديمية الشرطة لحضور إحدى جلسات محاكمته مع آخرين، فإذا بأحد الضابط يفتشه بطريقة مهينة للغاية، ما دفع أحد مرافقي “عبد العاطي” إلى مناشدة الضابط بالتفتيش بطريقة محترمة وغير مهينة، إلا أن هذا الأمر أشعل غضب هذا الضابط الذي تطاول عليهم بالسب والألفاظ النابية، ثم انتهى الأمر”، وفق ما ذكره، “العربى21″، اليوم الأربعاء.

وأضافت :” لكن، بعدها بقليل وعقب دخول المعتقلين لقفص المحاكمة، وقبل فك الكلابشات التي في أيديهم، وهم مقيدين، وجدوا نفس الضابط يهجم عليهم داخل القفص ويقوم بسبهم بأفظع الألفاظ وسب لهم الدين، وقال لهم نصا :” أيوة إحنا كفرة وقاتلين، وقتلناكم وهنقتلكم أنتم وأهلكم”.

وأشارت “المصري” إلى أن الضابط حاول التعدي على المعتقلين داخل قفص الاتهام بالضرب، وهو الأمر الذي أدى إلى التدافع، مما تسبب في حدوث كدمات وجروح بسيطة فى يد “عبد العاطي” ومعتقل آخر يدعى خالد حمدي.

وسمحت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة، لـ” أحمد عبدالعاطي”، بالحديث، خلال جلسة محاكمته في قضية “التخابر مع قطر”، وقد اشتكى مدير مكتب الرئيس مرسي من تعدي أحد الضباط عليه قبل بدء جلسة، مؤكدا أن التعدي عليه هو أمر متواصل من مسلسل التعدي على المعتقلين وإهانتهم وذويهم في السجون.

وأوضحت “المصري” أن “عبد العاطي” أكد لهم أكثر من مرة أن وزارة الداخلية تنتهج معهم ما وصفته بمنهج القتل البطئ المتعمد داخل سجن العقرب، إلا أن الأمر تحول لمحاولات القتل السريع والمباشر والتهديد به بشكل صريح، كما حدث بالأمس.

وأكدت أن “عبد العاطي” وباقي المعتقلين بسجن العقرب قرروا الدخول فى “إضراب شامل عن الطعام، حتى تتم مساواتهم فى المعاملة مع باقي السجون، كي تكون الزيارة مفتوحة لكل الأهالى دون إذلالهم أو تحميلهم ما لا يطيقون، وليتم السماح بدخول كل احتياجاتهم بما فيه ما يحمله الأهالى من طعام يكفيهم، وأن تتم معاملتهم بطريقة “آدمية”، والسماح لهم بالتريض فى الشمس ما يبقى أجسادهم الواهنة على قيد الحياة، والتى ضعفت بسبب الحبس الانفرادى تحت الأرض منذ 3 سنوات تقريبا”.

ونوهت زوجة مدير مكتب الرئيس محمد مرسى إلى أن الإضراب داخل سجن العقرب، والذي يشهد انتهاكات “واسعة” بحق المعتقلين، بدأ منذ فترة بعنابر كثيرة داخل السجن، وأن ما أعلنه مؤخرا بعض القيادات الإسلامية والمسئولين السابقين ما هو إلا إعلان بالانضمام لهذا الاضراب، حتى يحصولوا على الحد الأدنى من حقوقهم.

شاهد أيضاً

وقف إصدار شهادات الـ 25% بعد جمع أكثر من 460 مليار جنيه

أوقفت البنوك الحكومية الثلاثة؛ الأهلي، ومصر، والقاهرة، اليوم، إصدار الشهادات ذات الفائدة السنوية 25%، بعدما …