سعوديون يطالبون بالكشف عن مصير أموال معتقلي فندق ريتز


تصدرت قضية مصير أموال معتقلي فندق “ريتز كارلتون” المشهد السعودي مرة أخرى بعد شريط فيديو بثه معارض سعودي يتضمن تصريحات مسؤول بنكي سابق حول حجم تلك الأموال التي تُقدّر بمليارات الدولارات.

ونشر المعارض السعودي المعروف، عمر بن عبد العزيز، شريط فيديو على حسابه في موقع تويتر، يتضمن تصريحات لسعيد الزهراني، المسؤول السابق في البنك السعودي الفرنسي، والذي كان مسؤولا عن ملف أموال الأمراء ورجال الأعمال المعتقلين في فندق ريتز.

وقال الزهراني إنه تلقى طلبا بالحجز على أموال ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف، والملياردير الوليد بن طلال، ومحمد بن عبود العمودي، وفواز الحكير وغيرهم من الأمراء ورجال الأعمال السعوديين، مشيرا إلى أن قيمة هذه الأموال تبلغ عشرات مليارات الدولارات.

وقالت الناشطة الحقوقية أميمة النجار: “وما شبع من ملياراتهم. زاد الضرايب على الشعب الفقير ٣ اضعاف. وين راحت المليارات؟ من بلعها؟

وأضاف مستخدم يُدعى فهد “الأموال موجودة. وسوف تُسلّم للرئيس الأميركي دونالد ترامب، كدفعة ثانية كي يغض الطرف وعلى قولة اخوانا السودانيين “يازول اعمل نايم”، والشباب السعودي موضوعهم بسيط جداً بنسويلهم مهرجان اغاني وبينسوا موضوع اموال بلادهم وين راحت!”.

وقال الباحث الفلسطيني شكري الهزيّل: “السجان والسجين والحاكم والجلاد والمجلود. كلهم وجلهم تابعون لمنظومة نظام فاسد سياسيا واقتصاديا. من يهم هذا السؤال حول مصير أموال نزلاء الريتز؟ منصات واخبار تضليل ونكاية”.

يذكر أن فندق “ريتز كارلتون” فتح أبوابه مجددا لاستقبال النزلاء، بعدما تحول في وقت سابق إلى مقر لاحتجاز مسؤولين وأمراء سعوديين ورجال أعمال على خلفية حملة مثيرة للجدل يقودها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ضد الأمراء السعوديين منذ 2017.


Comments

comments

شاهد أيضاً

الحرة: مشاركة عسكر السودان في الانتخابات أمر غير مستبعد خاصة بعد الانقلاب

أكد نشطاء وصحفيون أن عسكر السودان يراوغ وأنه لن يترك السلطة بأريحية كما يحلوا أن …