سوريا: نزوح جماعي من تدمر إلى أعزاز

نزحت مئات العائلات السورية، من تدمر إلى أعزاز بريف حلب الشمالي، هربا من قصف قوات بشار للمدينة.

ويعيش النازحون من المنطقة التاريخية في سوريا ظروفا صعبة في ظل النقص الحاد في المواد الأساسية.

وأضحت مدينة أعزاز تضم نحو مئة ألف نازح على الأقل، مما يجعلها في مقدمة المدن السورية التي تحتاج تدخلا انسانيا عاجلا.

وأطلق القائمون على مخيم بأعزاز نداء استغاثة للجمعيات الدولية، للإسراع في تقديم المعونة لمئات العائلات النازحة التي انضمت إلى أخرى كانت في الأصل مقيمة في المخيم منذ مدة.

Comments

comments

شاهد أيضاً

“شؤون الأسرى”: الاحتلال أصدر 1500 أمر اعتقال إداري منذ مطلع العام

قال رئيس وحدة التوثيق والدراسات في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، عبد الناصر فروانة، إن …