هجمات “داعش” بحلب تهجر 40 ألف أسرة سورية

تسببت الهجمات، التي يشنها تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” على المناطق المحيطة بمدينة أعزاز شمالي حلب، بتهجير أكثر من 40 ألف أسرة سورية، حسبما ذكر مسؤول مخيمات اللاجئين في منطقة أعزاز، بهيئة الإغاثة الإنسانية التركية “IHH”، أحمد خطيب، اليوم السبت.

وأوضح الخطيب، أن الهجمات الأخيرة لداعش على محيط مدينة أعزاز في ريف حلب الشمالي، دفعت أكثر من 40 ألف أسرة للهجرة، وحصرهم في منطقة لا تتجاوز 4-5 كيلو متر مربع.

وكان “داعش” شن أمس، هجوماً واسعاً سيطر من خلاله على عدد من القرى شرق وجنوبي مدينة أعزاز، وتمكن من قطع طريق الإمداد الوحيد لمارع من الأخيرة (أقصى شمالي سوريا) والمناطق المتبقية تحت سيطرة المعارضة بريف حلب الشمالي.

شاهد أيضاً

صحيفة عبرية: نعيش أيام رعب ومن الصعب وقف العمليات الفدائية

عبّرت كاتبة إسرائيلية عن قلقها وخوفها العميق من فشل أجهزة أمن الاحتلال الإسرائيلي في وقف …