سول تتهم كوريا الشمالية بقرصنة هواتف مسئولين كبار

اتهمت وكالة الاستخبارات الكورية الجنوبية الثلاثاء كوريا الشمالية بقرصنة الهواتف الذكية لعدد من كبار مسؤولى الحكومة فى اطار سلسلة هجمات معلوماتية اطلقت بعد اجراء تجربتها النووية الرابعة.
وياتى ما كشفته وكالة الاستخبارات الوطنية فيما تسعى الحكومة لدفع البرلمان فى اتجاه تبنى قانون لمكافحة القرصنة الارهابية يرى منتقدوه انه سيعطى الوكالة سلطات مراقبة واسعة فى مجال المعلوماتية بما يشمل خدمة الرسائل النصية.
 وقالت الوكالة فى بيان ان كوريا الشمالية سرقت ارقام هواتف ونصوص من هواتف ذكية يملكها عشرات المسؤولين الكوريين الجنوبيين بين اواخر فبراير ومطلع مارس.
واضافت ان “كوريا الشمالية تشن سلسلة هجمات على شبكاتنا المعلوماتية” بعد تجربتها النووية فى 6 يناير متحدثة عن معلومات حول اعدادها عملية قرصنة كبرى تستهدف شبكة مصارف كوريا الجنوبية.
وحث نائب مدير وكالة الاستخبارات خلال ترؤسه اجتماعا الثلاثاء مع 14 وكالة حكومية وكذلك وزارة الدفاع ووزارة العلوم، على الحفاظ على درجات عالية من التيقظ

شاهد أيضاً

صحيفة عبرية: نعيش أيام رعب ومن الصعب وقف العمليات الفدائية

عبّرت كاتبة إسرائيلية عن قلقها وخوفها العميق من فشل أجهزة أمن الاحتلال الإسرائيلي في وقف …