سيناريست “النهاية”: إسرائيل تسببت في تحقيق نسب مشاهدة عالية للمسلسل


أكد سيناريست المسلسل المصري “النهاية”، عمرو سمير عاطف، المعروض طوال شهر رمضان، أنه لم يكن يتوقع أن يحظى باهتمام دولي، مشيرًا إلى أن الهجوم الإسرائيلي على المسلسل سبب في تحقق نسب مشاهدة عالية له.

وقال في حديثه مع “سبوتنيك”، اليوم الأحد، إنه يعتبر المسلسل بمثابة فرصة لتقديم شيء جديد ومختلف ومغاير لما قدمه في السنوات الماضية، مشيرا إلى أن المخاطرة الحقيقية هي أن يكرر الإنسان ما يفعله طوال حياته.

وأكد عاطف أن “الرد الإسرائيلي الغاضب تجاه مسلسل “النهاية” أفاد العمل في تحقيقه لنسب المشاهدة العالية، وأتى بنتيجة عكسية على إسرائيل بالهجوم عليها”.

وأضاف أن رد فعل إسرائيل إزاء المسلسل كان “مبالغا فيه ومزعج” على حد وصفه، على الرغم من أن المشهد الذي أثار غضبهم لم يتجاوز جملة لممثل ثانوي في الحلقة الأولى.

وأوضح أنهم في مسلسل “النهاية ذكروا أن الولايات المتحدة تفككت بينما خاضت أوروبا الحرب، ولكن رغم ذلك لم تبد تلك الأطراف أي اعتراض على ما جاء في العمل”.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية، قد انتقدت مسلسل “النهاية” المصري من بطولة يوسف الشريف.

وكشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، سبب احتجاج الخارجية الإسرائيلية، لأن المسلسل تحدث عن نهاية وزوال دولة إسرائيل على يد الدول العربية فيما وصفه بـ”حرب تحرير القدس”.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الحلقة الأولى من المسلسل المصري، “تضمنت مشهدا يظهر فيه أطفال في عام 2120 يتلقون دروسا بخصوص حرب تحرير القدس. ويقول المدرس للطلاب كانت أمريكا الداعم الرئيسي للدولة الصهيونية، بينما تظهر خريطة ثلاثية الأبعاد للولايات المتحدة في مقدمة الفصل الدراسي. وعندما حان الوقت لكي تتخلص الدول العربية من عدوها اللدود، اندلعت حرب سميت حرب تحرير القدس”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

فوربس: المغني “كانييه ويست” يسعى لسحب الأصوات من “بايدن” لصالح “ترامب

ألمح موقع “فوربس” إن مغني الراب الأمريكي، كاني وست، الذي أعلن الشهر الماضي نيته خوض …