“سيناريست” : تقتل ريجيني عشان الإخوان ما يحكموش؟

انتقد المؤلف و”السيناريست” عمرو سمير عاطف، تدمير مصر على يد قائد الانقلاب وتعريضها لحصار اقتصادي؛ بذريعة السعي للتخلص من الإخوان.

وقال، في تدوينة له عبر حسابه على موقع “فيس بوك”: “طيب هجيبهالك من ناحية تانية عشان ما تتخيلش إنى باقولك أنا عايز الإخوان مثلًا يحكموا ولا حاجة، لأن طبعًا تفسير زي ده هايخليك تريح دماغك وتستأنف الجعير والزعيق، واستخدام تعبيرات مريحة بالنسبة لك، زي أعداء الوطن والعملاء والنشطاء، إلخ”.

وأضاف: “النهاردة نشرت المصري اليوم خبرا بأن جمعية السياحة الإيطالية قررت وقف جميع الرحلات لمصر بسبب اللي حصل لجوليو ريجيني، وده طبعًا هيأثر علينا اقتصاديا زي ما أنت أكيد عارف، طيب سؤالي ليك هو: ما ينفعش نتخلص من الإخوان بس بتكلفة أقل شوية؟”، يعني عشان الإخوان ما يحكموش البلد لازم نقتل باحث إيطالي بعد ما نعذبه؟ لازم؟ ونطرمخ على اللي عمل كدة لغاية ما البلد تتحاصر اقتصاديا؟ لازم؟ يعني ده شيء حتمي؟”.

عمرو سمير عاطف

وتابع قائلا: “ما ينفعش نتخلص من الإخوان إلا بقتل سياح مكسيك في الصحراء؟ يعني ده شيء مفيش منه مفر مثلا؟، لازم عشان نتخلص من الإخوان نعزل رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات؟ يعني دي ضرورة حتمية؟ لازم عشان نتخلص من الإخوان نكذب في موضوع زي جهاز الكفتة؟ وننصب على الناس في حكاية قناة السويس الجديدة؟ يعني ده مكتوب في كتاب كيف تتخلص من حكم الإخوان وبالتالي إحنا مضطرين نعمله؟”.

واختتم قائلا: “لازم عشان نتخلص من الإخوان يبقى فيه عندنا كل الناس المسجونة دي؟ ونسجن أطفال؟ لازم عشان نتخلص من الإخوان الدولار يزيد والجنيه ينهار؟ يعني مافيش طرق أقل ضررًا شويه؟ ولا أنت شايف إيه؟”.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …