شاهد.. القضاء أداة بيد الانقلاب العسكري

استنكر المستشار أحمد سليمان، وزير العدل الأسبق، إحالة المستشار ناجي دربالة و14 قاضيًا إلى التقاعد بزعم الاشتغال بالسياسة في الوقت الذي تعين فيه سلطات الانقلاب وزيرًا للعدل يخطأ بآيات القرآن الكريم، لافتًا إلى أن كل الأنظمة الديكتاتورية تسعى لاختراق القضاء وحماية عناصر فاسدة يمكنهم الاستعانة بها وقت الضرورة مثل المستشار أحمد الزند، وزير العدل المقال وتلاميذه وناجي شحاتة وعلي النني وغيرهم ومحمد شيرين، وكلهم يمثلون أدوات النظام لتنفيذ مخططاته.

وأوضح سليمان، خلال برنامج تغطية خاصة على قناة “مكملين” مساء أمس الجمعة، أن مثل هؤلاء القضاة يسيئون للهيئة القضائية أيما إساءة في الداخل والخارج، لافتًا إلى أن كل التقارير الصادرة من المنظمات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان تؤكد أن القضاء المصري أصبح أداة بيد السلطة.

وأشار إلى أن الحكم الصادر ضد أعضاء حركة “قضاة من أجل مصر” لا يمتُّ للقانون بصلة واشتمل على عشرات الخروقات القانونية والعيوب والمسائل القانونية التي أصدرت هذا الحكم ابتداءً من تشكيل المجلس الذي يضم رئيس محكمة النقض ورئيس استئناف القاهرة وهما لا يجوز لهما التمثيل في المجلس لأنهما سبق وطالبا بإحالة القضاة للصلاحية وبذلك يكونان قد أبديا رأيهما في القضية.  

Comments

comments

شاهد أيضاً

روسيا تستهدف تجمعاً احتفالياً لليهود بأوكرانيا بـ10 طائرات مسيرة

قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية، إن القوات الروسية استهدفت “عمداً” تجمعاً للإسرائيليين في أوكرانيا أثناء احتفالهم …