شاهد.. زريبة الفساد في زمن العسكر

بثت قناة الشرق، أمس السبت، تقريراً يحتوي بيانات نشرها المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، بعد دراسة مشتركة مع وزارة التخطيط وممولة من صندوق الـ”الأمم المتحدة”، للبحث عن الفساد طوال الأربع سنوات الأخيرة بمصر.

وقال جنينة، في تصريح له قبل اتخاذ قرار وضعه قيد الإقامة الجبرية: إنه تلقى تهديدات بالقتل بسبب تصريحاته، فيما لم يناقش السيسي جنينة في مواطن الفساد التي نشرها، وشكل لجنة سميت بلجنة تقصى الحقائق، أعلنت بعد 14 عشر يوما أن أرقام جنينة مضللة ومبالغ فيها، وأشارت إلى أن حجم الفساد لم يتجاوز 174 مليار جنيه، وأن أجهزة الدولة أزالت تلك التعديات بالكامل عام 2015.

في ظل هذا التضارب في الأرقام والمعطيات، شكل مجلس نواب العسكر لجنة أخرى لتنظر في كلا التقريرين، وتبحث عن ملابسات الاختلاف في الأرقام ومواطن الشبهة فيها، إلا أن رئيس المجلس رأى أن الموضوع لا يزال في النيابة، وفيه حظر نشر، فلا يجوز التحدث فيه الآن.

وشكل ما يقرب من مائة محام لجنة قانونية للدفاع عن هشام جنينة، كما يسعى المحامون لتنظيم زيارة لمنزله تهدف لكسر العزلة التي فرضها الأمن عليه.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …