الرئيسية / سلايد / شاهد| في عهد “السيسي”.. مئات الشباب ينتحرون هربًا من ضغوط الحياة

شاهد| في عهد “السيسي”.. مئات الشباب ينتحرون هربًا من ضغوط الحياة

علامات أونلاين - وكالات:


أنهى شاب مصر حاصل على بكالوريوس هندسة من جامعة حلوان، حياته، أمس السبت، بعدما ألقى نفسه من فوق برج القاهرة، وذلك بسبب مروره بأزمة نفسيه.

لم تكن حادثة اليوم هي واقعة الانتحار الأولى التي تتم من فوق برج القاهرة، ففي العام الماضي أقدم طالب ثانوي على الانتحار بصعوده فوق السور الحديد لقمة البرج والقي بنفسه، ليسقط غارقا في بركة من الدماء ويفارق الحياة، هربا من الضغوط العائلية التي مارستها الأسرة عليه بسبب الثانوية العامة.

ووفقا لمصادر أمنية صعد الطالب الجامعي قمة برج القاهرة بصحبة صديق له حاول إقناعه بالعدول عن فكرة الانتحار، والتمهل في حل المشاكل التي يعاني منها، وبينما انشغل صديق الطالب الجامعي بالنظر إلى اتجاه آخر، هرول خريج الهندسة وألقى نفسه من أعلى برج القاهرة.

وأصيب الشاب الثاني بصدمة عصبية بعد مشاهدة صديقه في أثناء انتحاره، وقامت النيابة العامة بالتحفظ عليه باعتباره الشاهد الأساسي للواقعة؛ لحين استجوابه.

وارتفعت وتيرة انتحار الشباب في مصر، ففي يوليو الماضي شهدت البلاد، 53 حالة انتحار، حسب تقرير صادر عن المؤسسة العربية لحقوق الإنسان، وفى الفترة من يناير إلى أغسطس 2018، رصدت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات أكثر من 150 حالة انتحار أغلبها لشباب في الفئة العمرية ما بين 20 و35 عامًا.

وتنوعت وسائل الانتحار التي استخدمت، ما بين الانتحار شنقا أو بالقفز من مكان عال سواء من شرفة المنزل أو مبنى عال أو بتناول قرص سام لحفظ الغلال أو مبيد حشري، أو إطلاق النار، أو الغرق في مياه النيل أو فروعه أو بإشعال النار أو بقيام المنتحر بالطعن بالسكين أو كتم النفس ببلاستر.


Comments

comments

شاهد أيضاً

العراق.. السيستاني يدعو لتشكيل حكومة بعيداً عن التدخل الخارجي

دعا المرجع الشيعي الأعلى في العراق، علي السيستاني، اليوم الجمعة، إلى تشكيل حكومة جديدة بعيداً …