شركة إسرائيلية تزود المغرب بأنظمة استخبارات سرية

زودت إسرائيل حليفتها المغرب بأنظمة استخبارات “سرية”، للاستفادة منها في الحرب الإلكترونية.

وكشف موقع “إسرائيل ديفنس”، أن شركة “إلبيت” الإسرائيلية، وهي شركة مختصة في المجال العسكري، قامت ببيع تكنولوجيا استخبارية سرية إلى المغرب، في إطار اتفاقيات التطبيع.

ووفقا للتقرير العبري، فقد حصل المغرب على نظام “إلبيت” المختص بجمع إشارات الرادار وتحديد الترددات المنبعثة من رادارات أنظمة الدفاع الجوي.

وكانت الشركة الإسرائيلية، أعلنت في يونيو المنصرم، عن صفقة بمبلغ 70 مليون دولار لبيع أنظمة “Sigint” الأرضية لعميل دولي.

ووقتها تردد أن تلك الصفقة قد تكون للجيش المغربي، حيث سيتم تنفيذ العقد على مدى عامين ونصف.

ومؤخرا، أُعلن أن إسرائيل باعت دولا عربية أسلحة وعتادا عسكريا بمبلغ 3.5 مليارات دولار منذ توقيع “اتفاقيات إبراهام”، منها أسلحة بقيمة مليار و200 مليون دولار للمغرب، حيث تريد إسرائيل مضاعفة هذا المبلغ.

وفي 10 ديسمبر 2020، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000.

وأعربت هيئات وأحزاب مغربية عن رفضها لهذا التطبيع عبر احتجاجات وفعاليات مختلفة، لاسيما في ظل احتلال إسرائيل أراضٍ عربية منذ عام 1967 ورفضها قيام دولة فلسطينية مستقلة.

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

معيط: مفاوضات صندوق النقد قد تنتهي في غضون شهر أو شهرين

قال وزير المالية محمد معيط لوكالة بلومبرج أن المفاوضات مع صندوق النقد الدولي قد تنتهي في …