شركتان إسرائيليتان تخططان لتنفيذ مشروعات طاقة متجددة بمصر

تعتزم شركة الطاقة الإسرائيلية نيوميد إنرجي (ديليك دريلينج سابقا) إطلاق شراكة مع شركة إنلايت للطاقة المتجددة المدرجة في بورصة تل أبيب للاستثمار في مشاريع للطاقة المتجددة في مصر ودول أخرى بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتخطط الشركتان لذلك، حسبما أعلنت الشركتان في إفصاحين منفصلين إلى البورصة الإسرائيلية.

وبحسب ما تم اعلانه تخطط الشركتان لما يلي:

  1. استهداف مصر والمنطقة ككل: قالت الشركتان إنهما تستهدفان إنشاء مشاريع في مصر والأردن والمغرب وعمان والبحرين والإمارات والسعودية.
  2. الاستثمار في عدة أنواع من مشاريع الطاقة المتجددة: تستهدف الشراكة الجديدة مشاريع في مجالات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتخزين الطاقة وقطاعات الطاقة المتجددة الأخرى.
  3. المشاركة في كل مرحلة من مراحل دورة حياة المشروع، بما في ذلك البدء والتطوير والتمويل والبناء والتشغيل.

لكنهما لن تفعلا ذلك بمفردهما: ستعمل الشركتان مع المقاولين المحليين لمساعدتهما في تطوير المشاريع.

قالوا: “نسعى لاستغلال مشروعات الطاقة التي نراها فرصة كبيرة للغاية في المنطقة والتي بدأت بالغاز الطبيعي، وهو تطور قادته إلى حد كبير نيوميد”، حسبما نقلت بلومبرج عن تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة إنلايت جلعاد يافيتز للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف.

ونيوميد ليست وافدا جديدا على مصر فقد كانت نيوميد – التي عدلت اسمها من ديليك دريلينج في وقت سابق من هذا العام – لاعبا رئيسيا في خطط مصر لتصبح مركزا للغاز الطبيعي في منطقة شرق المتوسط، وهي الخطط التي شهدت مؤخرا إبرام شراكة بين مصر وإسرائيل لزيادة صادرات الغاز إلى أوروبا.

وتشغل الشركة إلى جانب شركة شيفرون أكبر حقلين بحريين في إسرائيل وهما تمار وليفايثان، واللذين يضخان الغاز الطبيعي إلى مصر للإسالة قبل أن يعاد تصديره إلى أوروبا.

وتعمل نيوميد وشيفرون أيضا على تطوير حقل غاز أفروديت القبرصي، والذي من المقرر أيضا ربطه عبر خط أنابيب جديد بمحطتي الإسالة المصريتين لإعادة التصدير.

وستكون الخطوة التالية كما قالت نيوميد إنها ستطرح الخطة على مساهميها في اجتماع الجمعية العمومية المقبل.

Comments

comments

شاهد أيضاً

مصر.. غضب واسع من الكاتب خالد منتصر بسبب إهانته الأزهر

أثار الكاتب المصري “خالد منتصر”، موجة من الجدل بعد إهانته للأزهر الشريف الذي اعتبره سببا …