صحيفة: بن سلمان يتكفل بدفع تعويضات الخرطوم لأمريكا لتسريع التطبيع


كشفت مصادر أن تطبيع السودان مع “إسرائيل” لا يزال عالقا، قبل أن يتم التوصل إلى اتفاق شامل، تقوم بمقتضاه السعودية، بعد تدخل مباشر من ولي العهد محمد بن سلمان، بتأكيد عزمها دفع قيمة التعويضات “التي طلبتها الإدارة الأمريكية” عن الحكومة السودانية، لتسريع إتمام التطبيع، وليس كما قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك بتوفير تلك التعويضات من موارد بلاده.

وقالت المصادر لـ”العربي الجديد”: إن “المشاورات التي جرت مع أطراف سودانية حاكمة بشأن رفع السودان من القائمة، وكذلك انضمام الخرطوم إلى اتفاق التطبيع مع إسرائيل تطرقت إلى ضرورة استباق ذلك بخطوة مهمة للمواطنين الأمريكيين، وهي التعويضات الخاصة للذين تضرروا من الإرهاب، والمقدَّرة بـ335 مليون دولار”.

وأوضحت المصادر أن الاتفاق يتضمن حزمة مساعدات مالية مباشرة ستقدمها كل من السعودية والإمارات، فور الإعلان الرسمي عن الالتحاق بـ”اتفاق إبراهام”، الذي سبقتهم إليه الإمارات والبحرين، وأخرى غير مباشرة في صورة استثمارات، عبر توجيه عدد من الشركات الأمريكية العملاقة للتوجه إلى الخرطوم.

يذكر أن عدد من السياسيين السودانيين حذر من إقبال السودان على تطبيع علاقاتها مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، خلال المرحلة الانتقالية، والتي يعيش فيها السودان مرحلة هشة سياسية واقتصاديا، مما يعني أن الاتفاق بين طرف ضعيف وطرف قوي “إسرائيل”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

قضية محمد رمضان تكشف حجم الرفض الشعبي لإسرائيل وسط سباق التطبيع الرسمي

مع تصاعد الجدل في مصر بشأن الممثل محمد رمضان واتهامه “بالخيانة والتطبيع” بعد انتشار صورة …