صديق الإيطالي “ريجيني” يفجر مفاجأة حول “متعلقاته”

فجر المحامى المصري محمد السيد، الذي كان يقيم مع الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في نفس الشقة بمنطقة الدقي بالجيزة، مفاجأة من العيار الثقيل في تصريحات أدلى بها إلى صحيفة “لا ستامبا” الإيطالية، حول متعلقات “ريجينى” التي قالت داخلية الانقلاب الدموي في بيان لها، أنها عثرت على حقيبة بها متعلقات الباحث بحوزة عصابة إجرامية قتل أفرادها في تبادل لإطلاق النار.

حيث نفى صديق “ريجيني” رؤيته للحقيبة الحمراء التي أظهرتها داخلية الانقلاب في صورها على أنها “شنطة” الطالب الإيطالي التي كان يحملها معه لحظة اختطافه في 25 يناير الماضي، وأضاف “السيد” أنه لم يرى ريجيني يحمل هذه الحقيبة إطلاقا طوال مدة إقامته معه، مشددًا على أن :”نظارة الشمس التي ظهرت في صور داخلية الانقلاب على أنها تخص ريجيني ليست نظارته”، وأنه لم يره على الإطلاق يستخدمها أو يحملها معه.

وأكد رفيق “ريجيني”، أن “كمية الحشيش التي ادعت داخلية الانقلاب أنها كانت موجودة في شنطته تم دسها له داخل الشنطة لإظهاره مدمن مخدرات، والحقيقة أنه لم يكن يدخن الحشيش على الإطلاق، وبالفعل أكدت على ذلك نتائج تشريح جثة ريجينى في روما”، حسب قوله.

وعثر على ريجيني مقتولا على الطريق الصحراوي “القاهرة – الإسكندرية” في نهاية يناير الماضي، وعلى جثته آثار تعذيب، تواصل أجهزة الأمن التحقيق في الحادث.

Comments

comments

شاهد أيضاً

بعد هزائم روسيا بأوكرانيا.. إقالة نائب وزير الدفاع المسؤول عن لوجستيات الجيش

 أعلنت روسيا، السبت، استبدال الجنرال المسؤول عن اللوجستيات في الجيش، في حين أظهر غزوها لأوكرانيا …