طرد عمرو وردة من ناديه اليوناني لأسباب تأديبية خطيرة


أعلن نادي لاريسا اليوناني عن رحيل المصري عمرو وردة لاعبه المعار من فريق باوك اليوناني، بناءً على تعليمات من رئيس النادي.
وأصدر النادي اليوناني بياناً رسمياً على موقعه الرسمي، يؤكد فيه تعليمات من رئيس النادي برحيل وردة ولاعب آخر من الفريق لأسباب تأديبية.
وتصل قيمة العقد الذي جمع  عمرو ورده بنادي لاريسا اليوناني نحو (١.٢٥ مليون يورو€) ويعادل ٢١.٧٩ مليون جنيه مصري.
وتعليقا على نبأ طرده برر “وردة” في تصريحات صحفية، أنه يريد أن يظهر بطريقته الخاصة في لعب كرة القدم، ومسألة رحيله من نادي لاريسا، ليست لها علاقة بالأخلاق، قائلا: “لماذا يقحمني البعض في جملة اباحية أو اخلاقية دائماَ؟”
وأدعى أن هناك مشكلات بين رئيس نادي لاريسا، ورئيس نادي باوك اليونانيان.
وقال “وردة”: “الجماهير في اليونان تعشقني ويلقبوني بمارادونا اليونان”.
وهاجم عمرو وردة نجل لاعب كرة السلة السكندري الشهير مدحت وردة، الجمهور المصري وقال: “يعاملني بشكل سيئ، أرغب أن يتركوني وشأني لكي أقدم كرة مميزة وأعود للمنتخب مرة اخرى”.

نوعية أخطاء وردة
بدأ عمرو وردة مشكلاته الأخلاقية، في يناير 2013، في معسكر منتخب الشباب بتونس، وتم إتهام وردة باقتحام إحدى غرف فندق معسكر منتخب الشباب وتعدى على فتاة فرنسية فاستدعت الأمن وتدخل مسؤولو البعثة لإنقاذ الموقف.
وتم ترحيله من تونس بعد “الفضيحة” التي افتعلها عندما قرر عصام عبدالفتاح رئيس بعثة المنتخب وقتها وربيع ياسين المدير الفني ترحيل اللاعب إلى القاهرة.
وبعد رحيله عن النادي الأهلي، إلى الدوري اليوناني مع نادي باوك، استبعد من قائمة الفريق لأسباب أخلاقية تتعلق بالتحرش مجددا، وقال “باوك اليوناني” إن عقده لن يستكمل وتحفظ المدير الفني على سلوكياته كما لم يتم استدعاؤه لمعسكر باوك في هولندا، وقررت إدارة النادي وقتها إعارته لنادي فيرينسي البرتغالي لعام، ولم تمض سوى 3 أيام من مشاركته بتدريبات النادي البرتغالي، خرجت الصحافة البرتغالية تهاجمه بسبب قيامه بالتحرش باثنين من زوجات لاعبي فريقه الجديد.
وأصدرت إدارة النادي قرارًا رسميًا بفسخ التعاقد معه، وإعادته إلى ناديه باوك اليوناني بسبب سلوكه السيئ.

وفي 2019، تم تداول فيديوهات تحرش جنسي له وقرر الاتحاد المصري لكرة القدم رسمياً باستبعاد اللاعب تماماً من المنتخب، ولكن قام الاتحاد المصري لاحقاً بتخفيض العقوبة على مباراة واحدة والسماح له بالعودة، وقام بعدها بالاعتراف بسلوكه السيئ وقدم اعتذارا للجميع.

Comments

comments

شاهد أيضاً

تضارب الصحف الانجليزية بشأن موافقة رابطة “البريمرليج” على شراء السعودية “نيوكاسل”

رصد مراقبون تضاربا بين الصحف الانجليزية حول القرار النهائي لرابطة البريمرليج الانجليزية بشأن استحواذ صندوق …