سيف الدولة: الانقلاب يبتز المنظمات الحقوقية بقضية “التمويل الأجنبي”

اعتبرت الحقوقية عايدة سيف الدولة، أن قرار إعادة فتح التحقيق في قضية التمويل الأجنبي، جاء للضغط على المنظمات الحقوقية، ومنعها من إبداء رأيها في أداء الدولة تجاه قضايا الحقوق والحريات. وقالت سيف الدولة في تدوينة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: ” لا أعتقد أن قضية المنظمات الحقوقية تحركت بسبب توصية البرلمان الأوروبي بوقف تصدير أدوات القمع لمصر.. فالتوصية موجهة للاتحاد الأوروبي الذي تربطه بمصر مصالح واتفاقيات اقتصادية وإمكانيات أرباح تتجاوز بكثير قيمة حقوق أي مواطن مصري أو حتى مواطن إيطالي “. وتابعت: ” أعتقد أن مصر كانت تنتظر أي فرصة لتحريك القضية الراقدة في الأدراج منذ 2011، وأي توقيت أفضل من التوقيت الحالي ليظهر قرار تحريك القضية وكأنه دفاعًا عن السيادة “.

شاهد أيضاً

من هو ضابط الاستخبارات الإسرائيلي صاحب إمبراطورية تقنيات التجسس للسودان؟

تداولت صحف عربية وعالمية ما كشفته صحيفة هآرتس الإسرائيلية، عن شبكة دولية ممتدة، يقودها القائد …