Palestinian President Mahmoud Abbas attends the Christmas midnight Mass at the Church of the Nativity, traditionally believed to be the birthplace of Jesus Christ, in the West Bank town of Bethlehem early Sunday, Dec. 25, 2011. (AP Photo/Majdi Mohammed, Pool)

عباس يدعو واشنطن لمنع تدهور الأمور للأسوأ في فلسطين

دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس الإدارة الأمريكية إلى بذل جهودها لمنع تدهور الأمور إلى “الأسوأ” في الأراضي الفلسطينية.

جاء ذلك خلال استقباله القنصل الأمريكي العام في القدس دونالد بلوم، في مقر الرئاسة، بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية، اليوم الإثنين، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.

وجرى الحديث بين الطرفين، وفقًا للوكالة، حول الأوضاع في الأراضي الفلسطينية من استمرار للاستيطان، والاقتحامات الإسرائيلية لمناطق “أ” الخاضعة لإدارة السلطة الفلسطينية، وحجز جثامين قتلى فلسطينيين، واستمرار الاعتقالات، حسب “الأناضول”.

وتشهد الأراضي الفلسطينية، منذ مطلع أكتوبر الماضي، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة أمنية إسرائيلية، وأسفرت تلك المواجهات عن مقتل عشرات الفلسطينيين.

ومنذ بدء هذه المواجهات، تحتجز إسرائيل عددًا من جثامين الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الذين سقطوا برصاص قواتها.

ووفق اتفاقية أوسلو الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل عام 1995، فقد تمَّ تقسيم الضفة الغربية إلى ثلاث مناطق “أ”، و”ب”، و”ج”.

وتمثل المناطق “أ” 18% من مساحة الضفة، وتسيطر عليها السلطة الفلسطينية أمنيًّا وإداريًّا، أمَّا المناطق “ب” فتمثل 21% من مساحة الضفة وتخضع لإدارة مدنية فلسطينية وأمنية إسرائيلية، فيما تخضع المناطق “ج” التي تمثل 61% من مساحة الضفة لسيطرة أمنية وإدارية إسرائيلية، ويعيش فيها ما يقرب من 300,000 فلسطيني، في 532 منطقة سكنية.

شاهد أيضاً

مستشار لبوتين يطالب بمنح الفلسطينيين سلاحاً نووياً

طالب الفيلسوف الروسي الشهير ألكسندر دوغين، المعروف بمواقفه الناقدة والمعارضة للغرب، اليوم السبت، بمنح الفلسطينيين …