“عكاشة” يلجأ للقضاء لإعادته إلى برلمان “الدم”

أعلنت الدكتورة هالة عثمان المحامية بالنقض وأستاذ القانون الجنائي المؤيدة للانقلاب، أنها انتهت من إجراءات الطعن بمحكمة النقض على إسقاط عضوية توفيق عكاشة في برلمان “الدم”، وأكدت في تصريحات صحفية، اليوم السبت، عقب تقدمها بالطعن، أن موكلها يثق في القضاء المصري وأنه سوف يعيد إليه حقوقه التي أهدرت.

وقالت :”لا توجد في دولة القانون سلطة فوق الدستور والقانون، ولا توجد مؤسسة لا تخضع لرقابة القضاء، فماذا يعني الدستور إذا وجدت سلطة فوق الدستور؟، فكل خرق للقانون يخضع للرقابة القضائية، فلا سيد غير القانون، وعملية إسقاط عضوية النائب توفيق عكاشة تمت بإجراءات باطلة ومحكمة النقض هي صاحبة الاختصاص الأصيل، في الفصل في استمرار صحة عضوية النائب في مجلس النواب، وقد انتهينا من كافة الإجراءات بالطعن رقم 241 لسنة 85 قضائية”.

وأكدت أن:” ما قدم لمحكمة النقض يقطع باختصاص المحكمة بالفصل في الموضوع ويقطع يقينا حسب الدستور والقانون ولائحة مجلس النواب، أن المجلس الموقر أهدر قيمة الدستور وسلطان القانون وأهمية اللائحة المنظمة لأعمال المجلس، وأن هذه القضية ستحمل الكثير من المفاجات الخطيرة التي نضعها أمام بصيرة محكمتنا العليا في مصر، ويثق موكلي أن مصر دولة مؤسسات ودولة المؤسسات تسمو بالقانون فوق كل السلطات، وأن العدالة في مصر هي ملاذ كل مظلوم وقبلة كل من أهدرت حقوقه في غيبة من القانون”.

شاهد أيضاً

وصلنا 104 مليون .. مصر الأولى عربياً بربع مليون مولود جديد بأقل من شهرين

أعلنت الساعة السكانية الموجودة أعلى مبنى الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، عن وصول …