غارات جوية للطيران الباكستاني تقتل 15 مسلحا

أعلن الجيش الباكستاني، عن مقتل 15 مسلحا في غارات جوية شنتها مقاتلاته على الحدود مع أفغانستان الثلاثاء، في إطار هجوم على نطاق واسع ضد مقاتلي طالبان وتنظيم القاعدة.

ونفذت الغارات في “الوارا” و”خار تانجي” و”ميزر”، في مقاطعة وزيرستان الشمالية، معقل المسلحين الذين يشنون تمردا ضد الحكومة منذ العام 2004.

وبدأت باكستان عمليتها العسكرية في يونيو 2014، بعد هجوم دام لحركة طالبان على مطار في كراتشي، أسفر عن انهيار الآمال باستئناف محادثات السلام في ذلك العام.

وجاء في بيان مقتضب صدر عن الجيش، أن “15 مسلحا  قتلوا، ودمرت ثمانية من معاقلهم في غارات جوية نفذت الثلاثاء”.

ومنطقة النزاع نائية ولا يسمح للصحافيين بالوصول إليها، ما يجعل من الصعب التحقق من مزاعم الجيش بما في ذلك هويات القتلى وأعدادهم.

ويأتي ذلك غداة غارات أخرى شنتها طائرات أمريكية بدون طيار، واستهدفت ثلاثة مجمعات لمسلحين تابعين لشبكة “حقاني” في منطقة “كرام”، ما أدى إلى إصابة مسلح بجروح، بحسب مسؤولين أمنيين باكستانيين.

وتندد باكستان رسميا بالغارات، وتعتبرها بمثابة انتهاك لسيادتها، مع أن المحللين يعتقدون بأنه يجري التنسيق لبعض هذه الغارات على الأقل بين البلدين.

وتعتبر مقاطعة وزيريستان الشمالية واحدة من سبع مقاطعات قبلية تتمتع باستقلال ذاتي على الحدود مع أفغانستان، وتحولت هذه المناطق إلى معقل لتنظيم القاعدة وحركة طالبان منذ مطلع العام 2000.

Comments

comments

شاهد أيضاً

سعوديون يحذرون ابن سلمان من إعدام العلماء بسبب معارضتهم لسياسته

 الرجال ولم ينزلوا على رأي الفسدة ولم يقبلوا الدنية في دينهم، من إجرام ابن سلمان …