غانتس: مستمرون في خنق غزة اقتصاديا حتى يتم استعادة جنودنا


قال وزير الحرب في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، إن “إسرائيل” لن تسمح بتحسين الوضع الاقتصادي في قطاع غزة من دون استعادة الجنديين الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة.

وأضاف غانتس، خلال اجتماع كتلة “أزرق أبيض” في الكنيست، اليوم الإثنين، إنه “من دون الأبناء، غزة لن تُرمم اقتصاديا”.

وتربط دولة الاحتلال الإسرائيلي بين ملف إعمار غزة وبين تبادل الأسرى مع حماس، وهذا ما ترفضه حركة المقاومة الإسلامية، التي تبغي إلى ربط ملف أسرى جنود الاحتلال بملف الأسرى الفلسطينيين “الأسرى مقابل الأسرى”.

وبشأن العلاقات مع السلطة الفلسطينية، امتدح وزير حرب الاحتلال الإسرائيلي السلطة، ووصفها بالمعتدلة التي تمثل الفلسطينيين، مؤكدًا على أن “إسرائيل” ستعزز التعاون مع السلطة.

وعبّر غانتس عن سروره من إعادة السلطة الفلسطينية التفاوض مع الكيان على صفقة لقاحات فايزر التي شارفت صلاحيتها على الانتهاء.

وأضاف “أنا مسرور لإعلان السلطة الفلسطينية استئناف مفاوضات تسلم لقاحات فايزر”.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

اتصالات إسرائيلية سودانية لعقد لقاءات مباشرة لتطوير التطبيع

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” أن الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوغ يبذل جهوداً لتطوير مسار التطبيع مع …