غضب شعبي لتجاهل السيسي مصافحة شيخ الأزهر وضابط لحمل نظارته!

أبدي المصريين غضبهم على مواقع التواصل بعدما أقدم قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي علي تجاهل شيخ الأزهر خلال دخوله لاحتفال المولد النبوي واكتفائه بالنظر اليه ثم دخول المبني دون اصطحابه معه كما كان يحدث سابقا أو ما يفعله مع البابا تواضروس.

كما سخروا من فيديو يبين تعيين السيسي ضابطا يتسلم منه نظارته وهو يدخل القاعدة ما يشير لمظاهر ديكتاتورية مقيتة.

وتصدر هاشتاج “شيخ الأزهر” قائمة الأكثر انتشاراً على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بمصر، حيث انتقد عدد من المغردين تجاهل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الشيخ أحمد الطيب خلال احتفالات المولد النبوي في القاهرة 5 أكتوبر 2022.

أظهر فيديو تجاهل الرئيس السيسي لشيخ الأزهر في أثناء دخوله لقصر المنارة للمؤتمرات في احتفالية المولد النبوي، إذ إنه لم يسلم على شيخ الأزهر، مكتفياً بإيماءة ثم أسرع الخطى إلى القاعة.

واعتبر مغردون تصرف السيسي إساءة إلى شيخ الأزهر، الذي يعد أكبر مرجعية إسلامية في العالم.

قال الناشط جمال سلطان إن “الطريقة التي تعامل بها السيسي مع شيخ الأزهر عندما استقبله قبل احتفالات المولد مشينة، ولا تليق ولا تجوز أبداً، شيخ الأزهر يُستقبل في العالم استقبال الملوك والرؤساء والقادة، ولا يصح أن تهين مصر مقام الشيخ وهيبته بهذه الطريقة المتدنية جداً في الكبر والغطرسة”

ومع هذا قدّم شيخ الأزهر أحمد الطيب، خلال الاحتفال، التحية لعبد الفتاح السيسي “على جهده الدؤوب وعمله الذي لا يكل ولا يمل، من أجل رفعة مصر والمصريين”، كما دعا “أن ينعم الله على البلاد بمزيد من التقدم والرخاء والقوة والعزة والمنعة، واليمن والخير والبركات”

وتشهد العلاقة بين الرئاسة والأزهر حالة من المد والجزر، إذ تجددت الخلافات بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب في عدد من الملفات.

سبق أن وجّه عبد الفتاح السيسي عتاباً إلى شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، بقوله: “تعبتنا يا مولانا”، في بث مباشر خلال الاحتفال بعيد الشرطة عام 2017.

 

شاهد أيضاً

مؤتمر دولي حول حصار غزة غدًا الإثنين

يعقد مجلس العلاقات الدولية – فلسطين (مستقل)، غدا الإثنين، مؤتمرا دوليا في غزة، يتناول الحصار …