فاز بمليون دولار فكان مصيره السجن

فاز شاب تونسي بمبلغ يعادل مليون دولار أميركي، خلال شهرين فحسب، في مسابقات الرهان الرياضي على الإنترنت، ووفقاً لمصادر، فقد تمت إحالة هذا الشاب إلى السجن من قبل إدارة الجمارك التونسية.

ويمنع القانون التونسي القمار الإلكتروني، رغم انتشار المحلات المختصة في المراهنات الرياضية، التي تعود إلى المؤسسة العالمية Planet win “بلانيت وين”، فى عديد الأحياء في العاصمة التونسية وفي المحافظات.

يُذكر أن الشرطة التونسية أغلقت خلال شهر فبراير/شباط، محلات مخصصة للقمار الإلكتروني في تونس العاصمة ومحافظة صفاقس ثاني كبرى المدن التونسية، وأوقفت أشخاصاً متهمين بممارسة القمار بطريقة غير قانونية، حيث لا يسمح القانون التونسي بممارسة الرهان الرياضي إلا لشركة “الرهان الرياضي”، المعروفة بـ”البروموسبور” وهي مملوكة للدولة، وبعض الشركات المختصة في سباقات الخيول.

ويخضع الفائزون في هذه المسابقات إلى ضرائب تقدر بـ 25 بالمائة من مجموع الأرباح، وتعود إلى خزينة الدولة التونسية، في حين لا يخضع القمار الإلكتروني إلى أي رق
العربي الجديد

شاهد أيضاً

“إف بي آي” يفكك شبكة دولية في برامج الفدية استهدفت أكثر من 80 دولة

أعلنت وزارة العدل الأمريكية أن مكتب المباحث الفدرالية “إف بي آي” نجح في تفكيك شبكة …