فتح تطالب حماس “برد خطي” على رسالة الرئيس عباس المتعلقة بالانتخابات


طالب حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح”، الأحد، حركة “حماس”، بتوجيه رد خطي على رسالة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، المتعلقة بالانتخابات الفلسطينية.

وأرسل الرئيس عباس، وهو أيضا زعيم حركة “فتح”، الثلاثاء، رسالة إلى الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة ومنها حركة “حماس”، عبر حنّا ناصر رئيس لجنة الانتخابات المركزية، تضمنت رؤيته لإجراء الانتخابات.

وجاء في رسالة عباس، أن الرئيس الفلسطيني سيصدر مرسوما بإجراء الانتخابات التشريعية يليه عقد لقاء وطني يتم خلاله بحث آليات إجراء الانتخابات.

وفي تغريدة له عبر حسابه على “تويتر”، كتب الشيخ: “المطلوب من حركة حماس الرد الخطي على رسالة الرئيس التي حددت خارطة الطريق للانتخابات الرئاسية والتشريعية، وذلك أسوة بباقي الفصائل الفلسطينية”.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من “حماس” حول تصريحات “الشيخ”، لكن رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، قال بوقت سابق الأحد، إن إصدار المرسوم الرئاسي المتعلق بالانتخابات قبل الاجتماع الوطني، قد لا يكون عقبة لتعطيل الانتخابات.

وأضاف هنية، خلال مؤتمر صحفي عقده في ختام لقاء جمعه مع الفصائل الفلسطينية في مدينة غزة، إن “توجه الرئيس عباس لأن يكون المرسوم الرئاسي للانتخابات يسبق الاجتماع الوطني قد لا يكون عقبة أو سبب لتعطيل الانتخابات إذا ما تم الاتفاق على الأسس والضمانات التي يجب أن تتوفر لإجرائها”.

وفي 28 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلنت “حماس”، في بيان لها، أنها أبلغت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية بجهوزيتها الكاملة للمشاركة في الانتخابات التشريعية.

وأجريت آخر انتخابات رئاسية في فلسطين العام 2005 وفاز فيها الرئيس الحالي محمود عباس، بينما أجريت آخر انتخابات تشريعية سنة 2006، وفازت فيها حركة “حماس”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

الجيش الليبي يعلن تحرير كامل “ترهونة” ويتجه إلى سرت والكفرة

أكد المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد محمد قنونو أن الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق استطاع …