فصائل غزة ترفض اقحام حماس في قضية اغتيال بركات  

أكدت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة أمس الثلاثاء على متانة وعمق العلاقة التي تربط الشعبين الشقيقين المصري والفلسطيني، مجددة القوى حرصها الشديد على سلامة الأمن القومي وتحقيق الاستقرار والهدوء للشقيقة مصر.

وأكدت القوى في بيان احترامها لمصر ودورها وتاريخها وتراثها ومكانتها في ريادة الأمة العربية، وبعدم التدخل في شؤونها الداخلية، متمنية على مصر وانطلاقاً من دورها القومي معالجة الامر المتعلق باغتيال الشهيد النائب العام المصري هشام بركات بروح أخوية تضمن الوصول للحقيقة دون الاساءة المسبقة لاحد، والحرص على مصلحة الشعبين المصري والفلسطيني ومتانة العلاقة بينهما واستمرارا لدور مصر في احتضان القضية الفلسطينية.

واشارت القوى بمواقف الإدانة للحادثة التي صدرت من قبل جميع الفصائل الوطنية والإسلامية يوم الاغتيال، وبأن حركة حماس هي حركة وطنية فلسطينية أعلنت مراراً أنها لا تتدخل بالشأن المصري الداخلي وقد جددت ذلك في اعقاب ما وجه لها من اتهامات مؤخرا.

واكدت القوى على حرصها الشديد على تعزيز العمل الأخوي مع مصر للوصول للحقيقة كاملة ووضعها أمام الشعبين الفلسطيني والمصري.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …