فى اليوم العالمي للعمل الإنساني: أكثر من 130 مليون شخص بحاجة للمساعدات حول العالم

 

قال رئيس المجلس الإداري في نماء للزكاة والخيرات حسن الهنيدي أن اليوم العالمي للعمل الإنساني هو فرصة حقيقية لتخفيف من معاناة المحتاجين، مشيرا إلى أن هذا اليوم فرصة لاستذكار كل العطاءات التي عززت العمل الانساني وقدمت الغالي والثمين في سبيل اسعاد الآخرين في الكويت والعالم.

وأشار فى بيان له وصل، “علامات اونلاين” نسخة منه، الخميس، إلى أن عطاءات الكويت الانسانية كبيرة وأياديها الخيرة في بناء الإنساني والتنمية ودعم البحث العلمي والاستثمار البشري والمساعدات الإغاثية وصلت الى العديد من المجتمعات البشرية.

من جانبة أكَّد الأمين المساعد لشؤون الدعم الفني والعلاقات العامة والإعلام في الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي “عبدالرحمن عبدالعزيز المطوع”  بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني والذي يأتي تحت شعار “إنسانية واحدة”: إنَّ هذه المناسبة تُعدُّ فرصة لتسليط الضوء على جهود المؤسسات الخيرية والإنسانية، ونشطاء العمل الإنساني وتكريمهم، مؤكداً على ضرورة إبراز الدور الذي يقوم به العاملون في العمل الإنساني، والمخاطر التي تواجههم لتوفير المأوى والمأكل والملبس والمشرب والحياة التنموية والتعليمية والصحية لضحايا النكبات والكوارث.

وقال المطوع أن دول العالم تحتاج اليوم إلى المزيد من الجهود الإنسانية المنسقة لمواجهة التحديات الكبيرة التي تطال بتأثيراتها كثيراً من المجتمعات، مشدداً على أهمية تنمية الوعي بالدور الانساني للعاملين في هذا الحقل وابراز دورهم ومخاطرتهم بحياتهم الإغاثات اللازمة.

وأوضح المطوع أنّه وفقاً للتقرير النصف السنوي لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية لعام 2016م حول المساعدات الإنسانية، وعدد من يحتاجون اليها حول العالم، أكَّد أنَّ هناك حوالي 130 مليون شخص يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية حول العالم، في الوقت تعج فيه منطقتنا بالأحداث التي خلَّفت ملايين المحتاجين، فمن الأحداث السورية، إلى اليمنية، إلى ضحايا الفيضانات في السودان ومقدونيا، إلى القضية الأم وهي القضية الفلسطينية وغيرها من القضايا الإنسانية.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …