فى مؤتمر بمركز هشام مبارك : حقوقيون يفضحون انتهاكات العسكر ضد المرأة المصرية

عقد مركز هشام مبارك للقانون  مؤتمرا صحفيا حول انتهاكات العسكر بحق المرأة المصرية وذلك بمناسبة اليوم العالمى للمرأة الذى تحل ذكراه اليوم 8 مارس ، حضر المؤتمر عدد من الحقوقيين والقانونيين  وقاموا بكشف انتهاكات العسكر المستمرة  ضد المرأة.

وفى البداية قال تامر على المحامى بمركز هشام مبارك للقانون :أن  المرأة المصرية لاسوأ انواع الانتهاكات  من قتل وتعذيب واعتقال وكشف عذرية وذلك فى مخالفة صارخة للقانون الدولى  فى المادة “9”الذى يمنح الفرد الحق فى الحرية والامان  ولا يجوز اعتقال اى انسان تعسفيا   .

واضاف على ان النظام المصرى فاشل  فشلا  ذريعا ولا يعبر عن ارادة المصريين بأى صورة ولا يحترم كرامة المرأة .

وتحدثت هدى عبد المنعم المتحدث الرسمى للتحالف الثورى للنساء مصر قائلة : منذ  الانقلاب العسكرى عانت المرأة المصرية مالم تعانيه على مر التاريخ من الوان العذاب والظلم ، فلدينا 100 سيدة وفتاة قتلوا بدم بارد فى اعتداءات ومذابح كثيرة ، وما يقرب من 2000 امرأة وفتاة تم اعتقالهم مابين دخول وخروج مازال يقبع فى أماكن الاحتجاز سواء السجون أو الأقسام حوالى 56 معتقلة ، فضلا عن حالات الاختفاء القسرى و500 طالبة تم فصلهن من الجامعة .

وأضافت عبد المنعم ان ما يحدث للمرأة المصرية من انتهاكات عقابا على مشاركتها فى 25 يناير ، فالمرأة السيناوية تم عزلها عن المجتمع المصرى فضلا عن هدم بيتها وحرق زرعها وقتل زوجها وابنائها اضافة إلى التهجير القسرى ، وقد أصاب المرأة المصرية ما أصاب المجتمع بسبب تدنى الظروف المعيشية وصدر تقرير من الجهاز المركزى للتعبئة والاحصاء يؤكد ان هناك 172 الف حالة طلاق تمت فى العام الماضى اضافة الى مليونى حالة تسول بين المرأة المصرية .

وطالبت عبد المنعم بضرورة الافراج الفورى عن كافة المعتقلات وإسقاط الاتهامات الملفقة التى مبناها الاوضاع السياسية فى البلاد و التوقف الفورى لعلجل على ملاحقة النساء او اتخاذهن رهائن من قبل الداخلية لاجبار ذويهن على تسليم انفسهن و عدم الاعتراف باى اتفاقيات او معاهدات وقعت منذ الانقلاب العسكرى  وعودة جميع الطالبات واساتذة الجانعات اللاتى تم فصلهن من الجامعة والغاء جميع الاحكام على النساء والفتيات وكذلك الغاء قانون التظاهر .

وتحدثت اعتماد زغلول منسقة” حملة البنات لازم تخرج” الخاصة بفتيات دمياط  فقالت : اعتقلت 13 فتاة من دمياط فى مايو العام الماضى وتم الافراج عن ثلاثة بعد ثلاثة شهور والباقى تم وضعهن فى سجن بورسعيد العمومى ، وتم تلفيق التهم للفتيات ويتجدد لهن تلقائيا منهن طالبات بالثاونة العامة وتم حرمانهن من الامتحان , وكذلك الطالبات بالجامعة تم فصلهن ، فضلا عن وجود مريضات بالقلب ويقبعن فى السجن مع الجنائيات وفى ظروف غير آدمية ومنهن اثنتان  متزوجات ويحرمن من رؤية اطفالهن فضلا عن حالات النفسية للاطفال  بعد حرمانهن من امهاتهن .

وفى اليوم العالمى للمرأة نطالب الهيئات والمجالس والشخصيات المعنية بحقوق المرأة وكل المتضامنين ان يرفعوا شعار ” البنات لازم تخرج ” الحرية لحرائر مصر .

وتحدث  أسامة ناصف من التنسيقية للحقوق والحريات قال فيها :الفتاة المصرية تشعر بالغربة فى بلادها فى ظل الانتهاكات التى تتعرض لها منذ الانقلاب العسكرى ، مشيرا إلى ان عدد حالات القتل وصلت إلى 288 امرأة فضلا عن 72 حالة اغتصاب و24 فتاة تم احالتهم الى محاكمات عسكرية و11 فتاة تعرضن للاختفاء القسرى .

واختتم المؤتمر بعرض شهادات لبعض طالبات الازهر اللاتى اعتقلن فى سجون الانقلاب فتحدثت كلا من الشقيقتين سارة وشيماء عمروالاء عبد العال اللاتى أكدن  انهن تعرضن لا نتهاكات جسيمة داخل السجن فضلا عن التحرش الجسدى والتجرد من ملابسهن والتأديب والنوم على الارض فى البرد الشديد ، والحبس مع الجنلئيات والمسجلات خطر .

 

شاهد أيضاً

وصلنا 104 مليون .. مصر الأولى عربياً بربع مليون مولود جديد بأقل من شهرين

أعلنت الساعة السكانية الموجودة أعلى مبنى الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، عن وصول …