فيسبوك تنتقد اعتقال أحد موظفيها بالبرازيل

علقت شركة فيس بوك على اعتقال نائب رئيسها فى أمريكا اللاتينية يوم الثلاثاء، بأنه إجراء متعسف وغير مقبول، وكان هذا الاعتقال بسبب قضية خاصة بتطبيق التراسل الفوري “واتس آب” المملوك لشركة فيس بوك، وقال المتحدث الرسمي باسم الشركة فى بيان تم إرساله عبر البريد الإلكتروني أنها كانت دائمًا توفر كافة البيانات وترد على الأسئلة التي توجهها السلطات البرازيلية فى أى وقت وعن أي قضية، وأن ما حدث هو بمثابة خيبة أمل للشركة، وسيتم التواصل مع السلطات هناك من أجل الإفراج عنه، خاصة أن القضية متعلقة بخدمة واتس آب التي تعمل بشكل منفصل عن فيس بوك.
وكانت الشرطة في ساو باولو قامت باعتقال “دييجو دزودان” نائب رئيس فيس بوك في وقت سابق، وقالت إن هذا بعد ما طلبت محكمة برازيلية من فيس بوك تقديم أدلة للمساعدة في تحقيق بشأن قضية خاصة بتهريب للمخدرات، ووفقًا لموقع bbc البريطاني فلا يحق القبض على مسئول فيس بوك لأن مكتب الشركة في البرازيل يتعامل مع المبيعات فقط. 

شاهد أيضاً

الجارديان: تصاعد في نشاط مهربي البشر عبر منصة “تيك توك”

كشف تحقيق لصحيفة بريطانية، عن تصاعد نشاط مهربي البشر، الباحثين عن الهجرة إلى الولايات المتحدة، …