قائد الانقلاب يوافق على قرض روسى بـ25 مليار دولار لإنشاء محطة نووية

نشرت الجريدة الرسمية فى عددها الصادر، اليوم الخميس، قرار قائد الانقلاب رقم 484 لسنة 2015 بالموافقة على الاتفاقية الموقعة بين حكومتى جمهورية مصر العربية وروسيا الاتحادية بشأن تقديم قرض تصدير حكومى من حكومة روسيا الاتحادية إلى حكومة جمهورية مصر العربية، لإنشاء محطة طاقة نووية فى جمهورية مصر العربية، وذلك بقيمة تصل إلى 25 مليار دولار أمريكى.

وتضمنت الاتفاقية التي نشرت أن مصر ستحصل على القرض خلال 13 عاما وتسدده على 22 عاما بفائدة ثلاثة بالمئة سنويا “من خلال 43 قسطا نصف سنويا متساويا في 15 أبريل و15 أكتوبر من كل عام شريطة أن يتم تسديد الدفعة الأولى من أصل القرض في 15 أكتوبر 2029.”

وتقوم شركة روساتوم النووية الروسية ببناء المحطة التي ستكون الأولى في مصر والتي سيجري انشاؤها في منطقة الضبعة في شمال البلاد ومن المتوقع ان يكتمل بناؤها بحلول عام 2022 .

ونشرت الجريدة الرسمية اليوم قرار وزير الخارجية سامح شكري بالموافقة على نفس الاتفاقية بتاريخ 27 مارس آذار على أن يتم بدأ العمل بها “اعتبارا من 23 فبراير 2016.”

ويمثل القرض الروسي 85 بالمئة من قيمة بناء المحطة النووية بينما ستقوم مصر بتوفير النسبة الباقية.

شاهد أيضاً

توقيع اتفاق حول الغاز بين إيني الإيطالية والمؤسسة الوطنية للنفط الليبية

وقع رئيسا مجموعة “إيني” الإيطالية للنفط والمؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا السبت في طرابلس اتفاقا …