قاضي الانقلاب للدفاع بعد طلب إخلاء السبيل: “انسى”

رد المستشار فتحي البيومي، رئيس محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، على طلب دفاع أربعة من رافضي الانقلاب، في قضية “أحداث الشرابية” في يوليو الماضي، بإخلاء سبيلهم بالقول للمحامي “انسى”، معقبًا بأنه “مفيش متهمين سيُخلى سبيلهم إلا في حالة تبرئتهم فقط”، متابعًا “والحاضر يعلم الغايب”.

واستمعت المحكمة في أولى جلسات القضية، إلى طلبات الدفاع، والتي تمثلت في طلب حضور شهود الإثبات وضم دفاتر استقبال مستشفى الدمرداش عن يوم 3 يوليو 2015 ودفتر أحوال قسم الشرابية وقسم الحدائق عن ذات اليوم، كما طلب الدفاع كذلك التصريح بدخول الأهالي والالتقاء بموكليهم، وهما الطلبان اللذان وافقت عليهما المحكمة.

وتلا ممثل النيابة أمر الإحالة في حق المتهمين، حيث قال أمر الإحالة إنه بتاريخ 3 يوليو بدائرة قسم الشرابية، اشتركوا ومجهولون في تجمهر مكون من أكثر من خمسة أشخاص من شأنه جعل السلم العام في خطر، ولجؤوا للترويع وإلقاء الرعب في قلوب الناس باستخدام القوة والعنف وحيازة الأسلحة والذخيرة النارية.

كما أسندت المحكمة إلى المتهمين وعددهم أربعة، تهمة الشروع في القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، للمجني عليه خيري محمد عبد الوهاب، حيث أطلقوا عليه أعيرة نارية أصابته الإصابات الموصوفة بالتقرير الطبي، وقد خاب جُرمهم لسبب لا دخل لهم به بعد إغاثة الأهالي للمجني عليه وضبطهم.

وأسندت النيابة إلى المتهمين المشاركة في مظاهرة وحيازة أسلح ومواد حارقة هدفها الإخلال بالأمن العام وإيذاء المواطنين، ويُحاكم في تلك القضية كل من: أحمد جمال ومصطفى محمد إبراهيم وعبد العزيز عبد العزيز مصطفى وإسلام أشرف.

شاهد أيضاً

طبيبة تواجه عقوبة الإعدام لمعالجة جرحى المتظاهرين ضد السيسي

أفاد موقع “ميد إيست مونيتور” بأن طبيبة مطلوبة لدى السلطات المصرية، تدعى هند عبدالشافي، تتعرض …