قلق بريطانى من تضييق الإنقلاب على المجتمع المدني في مصر

أعرب توباياس إلوود، وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الحكومة البريطانية، عن قلقه من”التضييق المتنامي على المجتمع المدني في مصر”. ووفق بيان صحفي للسفارة البريطانية بالقاهرة، اليوم الأربعاء، حث “إلوود” حكومة الإنقلاب على “العمل مع منظمات المجتمع المدني، تطبيقًا للحقوق التي ينص عليها الدستور المصري، والسماح للمنظمات غير الحكومية بالعمل بحرية”. وقال “إلوود”، “مصر ملتزمة بموجب دستورها لسنة  2014، (دستور الإنقلاب)، بالسماح لمنظمات المجتمع المدني بالانخراط في نشاطها بكل حرية، والقيود والعقوبات تتنافى مع ذلك، وتقوض الثقة الدولية بعملية الانتقال السياسي في مصر”، بحسب البيان ذاته.

والإثنين الماضي، جدد السفير البريطاني لدى القاهرة جون كاسن، في تصريحات صحفية، الحديث عن “مخاوف بلاده بشأن أوضاع حقوق الإنسان في مصر”. والخميس الماضي، قالت بريطانيا، في كلمتها خلال انعقاد مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في العاصمة السويسرية جنيف، إنها “تشعر بقلق بالغ بشأن مصر، إزاء احتجاز نشطاء المجتمع السياسي والمدني والصحفيين والوفيات وتقارير عن التعذيب في مخافر الشرطة والسجون، والتضييق المستمر على المجتمع المدني”.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …