قوات التحالف تنقل القتال في الحديدة غربي اليمن

أفاد قيادي في الجيش اليمني، أن القوات الحكومية والمقاومة الشعبية تستعد “لتغيير مسار المعارك” في محافظة الحديدة غربي اليمن، وذلك بعد سلسة انتصارات على عدة جبهات.

وقال قائد المنطقة العسكرية الخامسة، العميد الركن عمر سجاف، إن “الجيش الوطني يستعد حاليا لتغيير مسار المعارك للتقدم نحو مناطق جديدة لا تزال بيد الميليشيا الانقلابية باتجاه محافظة الحديدة”، وفق “سكاى نيوز”، اليوم الأحد.

وأشاد سجاف، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء اليمينة، بأداء الجيش والمقاومة “في مختلف جبهات القتال.. التي تجسدت في الانتصارات المتلاحقة والمستمرة باتجاه مدينة الحديدة” على البحر الأحمر.

وتأتي هذه التصريحات بعد معلومات عن نجاح القوات الشرعية، المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية، في السيطرة على مدينة الخوخة في أقصى جنوب محافظة الحديدة على الحدود مع محافظة تعز.

أما في محافظة حجة المحاذية للحدود الشمالية لمحافظة الحديدة، فقد وصلت تعزيزات عسكرية كبيرة للجيش الوطني في جبهة حرض وميدي لدعمه في معركة دحر الميليشيات الموالية لإيران.

ونجاح القوات الشرعية في السيطرة على الحديدية وتطهير حجة من شأنه تضييق الخناق على المتمردين في صنعاء من جهة الغرب، بعد النجاح في التقدم من الشرق على جبهات مأرب والشمال من الجوف.

وكانت القوات الشرعية قد نجحت في تحقيق انتصارات على المتمردين في مديرية نهم بمحافظة صنعاء الواقعة شمال شرقي العاصمة اليمنية، وسيطرت على قاعدة فرضة نهم وجبل المحول.

شاهد أيضاً

بايدن عن عملية القدس: ملتزمون بأمن إسرائيل بكل وسائل الدعم

قال البيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن، عرض على رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، …