قيادي بحماس يكشف عن اتصالات مع مصر لتحسين العلاقة

كشف مسؤول “العلاقات الدولية” في حركة حماس، أسامة حمدان، عن وجود اتصالات تجريها الحركة مع السلطات المصرية، من أجل تطوير “العلاقة الثنائية” بين الجانبين.

وقال حمدان في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول للأنباء: “هناك تحسن ملموس في علاقتنا مع مصر، ونأمل تطوير هذه العلاقة، وأن تسير نحو الأفضل، وفي الاتجاه الذي يخدم القضية الفلسطينية”.

وأضاف حمدان أن تطور العلاقة مع مصر، سينعكس إيجابا على الوضع الإنساني في قطاع غزة.

وتابع: “أعتقد أنه من واجبنا أن نبذل كل ما في وسعنا لتحسين واقع غزة، بأفضل صورة ممكنة، وتحسين العلاقة مع مصر، أحد أهم هذه العوامل”.

ويعاني سكان قطاع غزة جراء إغلاق السلطات المصرية لمعبر رفح البري، الذي تقول إن فتحه مرهون باستتباب الوضع الأمني في محافظة شمال سيناء (شمال شرق محاذية لغزة).

وتتميز العلاقات بين حماس والقيادة المصرية بالتوتر الشديد، منذ إطاحة الجيش بالرئيس المصري المنتخب محمد مرسي.

ورفض حمدان الكشف عن طبيعة تطور العلاقة، وحول ما إذا كانت هناك لقاءات مرتقبة بين الجانبين، مكتفيا بالقول: “لا أستطيع التحدث بأي تفاصيل.. علاقتنا مع مصر نريد أن تكون قوية”.

وأكد أن دور مصر “أساسي وفعّال”، وأن أي علاقة مع أي دولة أو أي طرف لن تكون على حساب العلاقة مع مصر.

شاهد أيضاً

شركات ومواقع تبحث عن بريدك الإلكتروني.. نصائح للحفاظ على خصوصيتك

عندما تتصفح الويب، تطلب العديد من المواقع والتطبيقات جزءا من المعلومات الأساسية التي ربما تقوم …