ليبرمان: “حماس” طورت صواريخ كروز وقنابل عنقودية ونتنياهو يخفي ذلك على الجمهور


قال وزير الدفاع الإسرائيلي السابق أفيغدور ليبرمان، الخميس، إن “حركة حماس في (قطاع) غزة، طورت صواريخ كروز وقنابل عنقودية”.

وبحسب القناة السابعة العبرية، أضاف ليبرمان، زعيم حزب “إسرائيل بيتنا”، خلال جلسة أمام الكنيست: “حماس تمتلك صواريخ كروز وذخائر عنقودية للمرة الأولى”.

وتابع: “نتنياهو، وغانتس، يخفيان ذلك عن الجمهور، عبر الرقابة العسكرية، فما يحدث في الجنوب هو التخلي عن سكان غلاف غزة (الإسرائيليين في المستوطنات على حدود غزة)”.

وتزداد المعارضة لنتنياهو، في ظل اتهامات الفساد الموجهة إليه، وما يقول الكثير من الإسرائيليين إنه إخفاق حكومي في التعامل مع أزمة جائحة كورونا.

وفي 5 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، اعتبر ليبرمان، أن نتنياهو يدفع نحو خلق أزمة حول الميزانية، من أجل الذهاب إلى انتخابات مبكرة، لتفادي تسليم رئاسة الحكومة (بالتناوب) إلى غانتس.

وخلال جلسة الكنيست، رد عضو الكنيست “شلومو قراي” من حزب “الليكود” الذي يتزعمه نتنياهو: “ليبرمان يبيع أمن إسرائيل بسياسات رخيصة، هذا عار”، بحسب القناة.

والأربعاء، دعت حركة “حماس”، إلى “تصعيد المقاومة” ضد إسرائيل، ردا على قتل الشرطة الإسرائيلية الفلسطيني نور جمال شقير، عند أحد الحواجز شرق مدينة القدس، بزعم محاولة تنفيذ عملية دهس.

وقالت الشرطة الإسرائيلية، في تصريح: “جرت محاولة دهس على معبر الزعيم في غلاف القدس وأطلق النار على المشتبه الذي يبدو أنه أصيب”.

قبل أن تؤكد قناة “كان” الرسمية، وفاة الفلسطيني في مستشفى “هداسا هار هتسوفيم” بالمدينة، متأثرا بإصابته بجروح وصفت بالخطيرة.

وعادة ما تطلق القوات الإسرائيلية النار على فلسطينيين عزل، لا سيما على المعابر والحواجز في القدس والضفة الغربية، بزعم محاولة دهس أو طعن مستوطنين.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

لوموند: أهداف الوجود الفرنسي في مالي مازالت غامضة

قالت صحيفة “لوموند” (Le Monde) الفرنسية إن عملية “سرفال”، “برخان” لاحقا، التي يشارك فيها أكثر …