مؤسس نادي “عيون مصر”: الفريق أسسته الكنيسة لكن سيفتح أبوابه لكل المصريين

أعلنت الكنيسة المصرية لأول مرة، عن تأسيس فريق لكرة القدم يتم اختيار لاعبيه عقب اختبارات كروية؛ تمهيداً للمشاركة في المسابقات الكروية، وعلى رأسها الدوري الممتاز، رغم نفي وزير الرياضة المصري.

وقال القس جرجس شفيق، كاهن كنيسة العذراء، ومسؤول نادي “عيون مصر” عن النادي الكروي الجديد، الذي سيكون تابعاً للكنيسة المصرية، خلال حواره مع عربي بوست، إن بداية الفكرية بدأت من دوري الكنائس، التابع لمهرجان الكرازة المرقسية في الكنيسة الأرثوذكسية، وكانت الفكرة ناجحة، وتشهد مشاركة العديد من أبنائنا في الدوري، وشعرنا بسعادتهم.

وفي شهر أبريل 2021، تم افتتاح أكاديمية كرة القدم الخاصة التابعة للأسقف رافائيل، وبعد فترة بدأت تأتي مناشدات من أبنائنا وشبابنا، بأن يكون لنا تواجد بشكل رسمي في الساحة الرياضية المصرية، فجاءت خطوة نادي “عيون مصر”.

وأضاف أن عيون مصر ليست التجربة الأولى للكنيسة، فقد سبق أن كانت لنا تجربة في فريق باب الشعرية، وكانت تجربة ناجحة بلا شك، وحققنا نتائج جيدة خلال فترة عملنا، ولكن كانت هناك أزمات تواجهنا فيما يتعلق بالأمور الروتينية وختم الأوراق وغيرها من الأمور الإدارية، لذا فضلنا أن يكون لنا ناد نستطيع إدارته بشكل كامل.

وأشار إلى أن النادي ستستقبل الجميع دون تمييز على أساس ديني أو لأي سبب غير عادل، سوف تكون هناك اختبارات لها معايير محددة وواضحة، ولا نسعى أن يكون النادي مخصصاً للأقباط فقط، لأننا بالفعل لدينا دوري الكنائس موجود.

وحول مصادر تمويل النادي، قال: مصادر التمويل خارج روافد الكنيسة، والكنيسة لن تصرف أموالها في النادي، ولكننا نعتمد في المقام الأول على التبرعات من قبل رجال الأعمال وشعب الكنيسة بشكل عام.

لدينا أحلام وطموحات كبيرة، لكن نحن ندرك حجم التحديات، كرة القدم تحتاج إلى أموال ضخمة، والكنيسة لديها الكثير من الارتباطات التي تمنعها من أن تضع أموالها في النادي، لذا نعتمد في المقام الأول على الدعم المالي عن طريق تبرعات الأعضاء المصريين سواء، دون تمييز، في مصر كرة القدم اللعبة الأكثر جماهيرية، ولا تضاهيها في المكانة أي لعبة رياضية أخرى.

Comments

comments

شاهد أيضاً

الإنترنت الفضائي في إيران .. يساند الحراك الشعبي أم يستغله الغرب لصالحه؟

تزايد القلق في العالم بعد دخول خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية “ستارلينك”، وتوظيفها في الحروب …