مالك “تويتر” يعلن فرض رسوم وإلغاء المجانية بحجة مكافحة الحسابات الزائفة

أعلن الملياردير الأمريكي إيلون ماسك عزمه فرض رسوم على مستخدمي منصة “إكس” التي يملكها، مقابل السماح لهم بالنشر على المنصة، وذلك في خطوة تهدف لمكافحة الحسابات الزائفة أو الآلية (البوتات)، وفق تعبيره.

أوضح ماسك في رده على أحد الحسابات على تويتر “إكس”، الإثنين 15 أبريل 2024، بشأن التغييرات الأخيرة قائلاً: “لسوء الحظ، فإن فرض رسوم بسيطة مقابل وصول المستخدم الجديد للكتابة هو الطريقة الوحيدة للحد من هجمة الروبوتات التي لا هوادة فيها”

أضاف كذلك أنه يمكن “للذكاء الاصطناعي الحالي (ومزارع المتصيدين) اجتياز اختبار (هل أنت روبوت) بسهولة”، في إشارة إلى الأدوات الحالية مثل اختبار “كابتشا” (CAPTCHA)

وفي رده على منشور آخر في “إكس”، قال ماسك إن الحسابات الجديدة ستتمكن من النشر على المنصة بعد 3 أشهر من تاريخ إنشائها من دون دفع تلك الرسوم.

ولم يعلن إيلون ماسك الذي استحوذ على منصة “إكس” (تويتر سابقاً)، أواخر العام 2022، عن موعد تطبيق السياسة الجديدة أو مقدار الرسوم التي سيفرضها على المستخدمين.

ومنذ الاستحواذ على المنصة، أعلن ماسك حربه على الحسابات الزائفة وغير النشطة، والتي لم تنشر تغريدات أو تسجل عملية دخول منذ سنوات.

وحذفت المنصة في أبريل 2023، العلامة الزرقاء للتحقق من الحسابات من الملف الشخصي لآلاف الأشخاص، ومن بينهم مشاهير وصحفيون وسياسيون بارزون.

وجعل ماسك التحقق من الحسابات بالعلامة الزرقاء باشتراك، في خطوة قال إنها ستعالج مشكلة الحسابات الزائفة على منصة التواصل الاجتماعي.

وفي 2022، بعد وقت قصير من استحواذه على “تويتر” (إكس حالياً)، أعلن ماسك أنه بصدد التخلص من 1.5 مليار من تلك الحسابات.

في تلك الأثناء أيضاً أعلن ماسك أن تويتر بدأت “تطهير” المنصة من الحسابات الزائفة، وأضاف في تغريدة حينها: “تويتر بدأت بحذف كثير من حسابات البريد العشوائي (الاحتيالية) في الوقت الحالي، لذلك قد ترى انخفاضاً في أعداد المتابعين”

شاهد أيضاً

مسؤول صهيوني: إسرائيل ستعود إلى الوساطة القطرية لإحياء المفاوضات بدلا من مصر

قال مسؤول إسرائيلي رفيع، الأربعاء، إن تل أبيب تنوي العودة إلى الوساطة القطرية، لافتا إلى …